الشريط الأخباري

سيدة من السويداء توظف مهاراتها في صناعة الحلوى لتأسيس مشروع صغير

السويداء-سانا

استطاعت حنان علم الدين من محافظة السويداء بإرادتها وعزيمتها توظيف مهاراتها لتأسيس مشروع صغير بمنزلها لصناعة الحلوى محققة بذلك دخلا إضافيا لأسرتها.

حنان الحاصلة على شهادة معهد الفنون النسوية لم يتسن لها العمل في مجال دراستها كما تبين لمراسلة سانا: أطلقت مشروعها منذ عام ونصف العام تحت مسمى (كراميلا كيكز) بتشجيع من الأهل والأصدقاء بعد تطويرها موهبتها وخبرتها في فنون الطهي وتحضير الحلويات التي تعلمتها من والدتها إضافة إلى متابعتها البرامج التلفزيونية المخصصة متمكنة من استقطاب الكثيرين من الزبائن الذين يطلبون منها إعداد ما يلزمهم لمناسباتهم.

ساعات طويلة من الليل يوميا تقضيها علم الدين في تحضير أصناف متنوعة من الحلوى واضعة بصمتها ولمستها الجمالية الخاصة عليها بأدوات بسيطة تعبر عن ذوق وفن وإتقان انطلاقا من حرصها على تقديم الأفضل لزبائنها من ناحية الجودة والمذاق والشكل الجميل والدقة في المواعيد مشيرة إلى أن من بين ما تنجزه قوالب الكاتو الخاصة بأعياد الميلاد والمناسبات و”كب كيك” بنكهات مختلفة و”الدونات” والكعك المالح وصناعة كعك الدبس وكاتو الدبس ومؤخرا المرشم.

حنان الشابة الثلاثينية والأم لطفلين تبين أنها اعتادت أن تجهز طلبات زبائنها ليلا بعد الانتهاء من تدبير شؤون منزلها وأسرتها مع إشارتها إلى أنها تقضي أحيانا 5 ساعات لتعد قالب واحد من الكيك الذي يحتاج إلى مجسمات وتلوين وتزيين باستخدام أدوات مختلفة بما يلبي أذواق زبائنها.

حنان التي تعتبر أن صناعة الحلوى فن وثقافة ولا سيما بعد تطور هذه الصناعة التي تداخلت فيها الأشكال والألوان التي تجذب العين قبل مذاقها تؤكد أنها تحرص على إحضار المواد الخاصة بما تعده بنفسها وتنتقي أفضلها بما في ذلك المنكهات المختلفة الخالية من المواد الحافظة متمكنة من عرض بعض ما تنجزه في بعض المحال التجارية بمدينة السويداء.

وعلى الرغم من ساعات العمل الطويلة والمجهدة التي تقضيها ليلا لتلبية طلبات الزبائن كما يقول زوجها رامي الشعار إلا أنها حريصة على القيام بمهام وأعباء المنزل ومتابعة دراسة أطفالها منوها بما تصنعه زوجته وتفانيها في عملها وبيتها لإسعاد أسرتها.

فيما عبرت كل من نبال غانم وهناء مقلد ورجاء علم الدين وهن من زبائن حنان عن إعجابهن بما تعده وتصنعه ونظافتها وإتقانها لعملها ودقة مواعيدها بما يلبي مختلف الأذواق.

خزامى القنطار

 

انظر ايضاً

سيدة تؤسس مشروعاً صغيراً يوفر 40 فرصة عمل

السويداء-سانا العمل لا يتوقف في حياة الإنسان عند عمر معين هذا ما تؤكده نوال عزام …