حمشو يتوج بلقب الجائزة الكبرى في دورة الوفاء الدولية للقفز على الحواجز-فيديو

دمشق-سانا

توج الفارس أحمد حمشو بلقب الجائزة الكبرى في دورة الوفاء الدولية بنسختها الثالثة والعشرين التي اختتمت أمس على مرمح صالة الاغر في نادي باسل الأسد للفروسية في الديماس بمشاركة فرسان من لبنان والأردن وإيران وإيطاليا وبلغاريا إضافة إلى سورية.

وتمكن حمشو من الفوز بلقب البطولة بعد أن أنهى مسلك الفئة العليا بيغ تور التي أقيمت منافساتها على شوطين غير متماثلين بارتفاع 145 سم بأسرع زمن متقدما بخمس ثوان عن أقرب منافسيه محمد جوبراني الذي حل وصيفا بزمن 22ر46 ثانية وجاءت الفارسة جودي نظام بالمركز الثالث بزمن 45ر47 ثانية وبأربعة أخطاء وحل الفارس الإيطالي ناتالي تشياوداني بالمركز الرابع بزمن 24ر43 ثانية وبثمانية أخطاء تلاه الفارس اللبناني مارك ماتيلا بزمن60ر45 ثانية وبثمانية أخطاء.

وتوجت الفارسة شام الأسد بلقب مسابقة ميديوم تور والفارس مؤيد جاموس بمسابقة “سمول تور”.

وقامت الرئيسة الفخرية لاتحاد الفروسية السيدة منال الأسد بتتويج أبطال الدورة ومجموعة من الفرسان المتميزين الذين أثبتوا جدارتهم خلال منافسات الدورة وتم تصنيفهم الأفضل بين الفرسان وفقا للجنة التحكيم لتختتم الدورة بأجواء كرنفالية تضمنت عروضا فنية متميزة.

وفي تصريح لمندوب سانا الرياضي قال الفارس المتوج بلقب الجائزة الكبرى أحمد حمشو: إن “دورة الوفاء من الدورات القوية التي تقام على المستوى الدولي من حيث صعوبة مسالك المباريات حيث تتطلب مهارات عالية من الفرسان لتجاوز الحواجز” موضحا أن إحرازه للقب جاء بعد منافسات قوية في المباراة النهائية ولا سيما في الشوط الثاني الذي شهد ضغطا كبيرا من الفرسان لإنهاء المسلك بأسرع زمن ومن دون أخطاء.

وأضاف حمشو: إن “دورة الوفاء عادت إلى ألقها مجددا فهي تقام هذا العام بنجمتين وقد أقيمت العام الماضي بفئة النجمة الواحدة ومن المتوقع أن تشهد منافسات أقوى ومشاركات أكبر مع زيادة تصنيفها في السنوات القادمة من قبل الاتحاد الدولي للفروسية”.

من جهته لفت الفارس محمد جوبراني إلى المستويات المتميزة للفرسان المشاركين مبينا أن ارتفاعات الحواجز لم يكن اجتيازها بالأمر السهل وتم تصميم المسالك بطريقة متقنة مبديا سعادته بعودة المنافسات إلى ألقها في دورات الوفاء الدولية مع ارتفاع مستواها هذا العام وفق التصنيف الدولي.

وأشار الفارس الأردني هاني بشارات إلى أنه يواظب على المشاركة في البطولات والدورات التي تقام في سورية منذ سنوات لافتا إلى أهمية دورة الوفاء والمعاني الكبيرة التي تحملها للفرسان عموما وللفرسان الأردنيين خصوصا داعيا الفرسان العرب إلى تكثيف مشاركاتهم في هذه الدورة لتنظيمها الفني المتميز وقوة مستويات الفرسان السوريين.

مندوب الاتحاد الدولي ورئيس لجنة التحكيم في الدورة اللبناني كريم بدارو أكد أن الفروسية السورية في تطور من عام لآخر حيث لم يتوقف الفرسان وخيولهم عن التدريبات مبينا أن الفرسان السوريين استعدوا جيدا لهذه الدورة وتنافسوا بقوة مع الفرسان الضيوف الذين برزوا في منافسات الفئة العليا كالفارس الإيطالي تشياوداني.

بدوره أوضح الإيطالي جوفوني بوسو الذي أشرف على تصميم مسالك المباريات كمعتمد رسمي من قبل الاتحاد الدولي للعبة أنه بدأ بتصميم مسالك متوسطة المستوى في المباريات التمهيدية في اليوم الأول من الدورة بهدف تقييم مستوى الفرسان والخيول ورفع مستوى المسالك تدريجيا فزادت صعوبتها من حيث التصميم والارتفاع إلى أن بلغت ارتفاعات عالية في اليوم النهائي وخصوصا في الجائزة الكبرى لافتا إلى أنه لاحظ تجاوبا كبيرا من الفرسان في اليوم النهائي الذي شهد في اللحظات الأخيرة منافسة قوية على المراكز الأولى.

وكان الفارس محمد جوبراني أحرز لقب الجائزة الكبرى للعام الماضي فيما أحرزت جودي نظام لقب عام 2016.

محمد الرحيل

انظر ايضاً

الفارس أحمد حمشو ينهي مشاركته بمسابقة قفز الحواجز في أولمبياد طوكيو

طوكيو-سانا أنهى الفارس أحمد حمشو مشاركته في مسابقة قفز الحواجز ضمن دورة الألعاب الأولمبية المقامة …