الشريط الأخباري

ورشة عمل لموسيقيين روس في المعهد العالي للموسيقا

دمشق-سانا

موسيقيون روس في اختصاصات مختلفة توزعوا على القاعات التدريسية بالمعهد العالي للموسيقا في دمشق ليقدموا لطلبة المعهد جزءا من معارفهم وخبراتهم ضمن ورشة عمل أقيمت اليوم بالتعاون بين وزارة الثقافة والمركز الثقافي الروسي.

وتأتي ورشة العمل ضمن مشاركة الموسيقيين الروس في فعاليات المهرجان الدولي “أطفال السلام” عبر إحياء أمسيتين موسيقيتين بالأمس واليوم في دار الأسد للثقافة والفنون تحت عنوان “موسيقا من أجل السلام”.

وأكد كل من ماريا نيمتسوفا “بيانو” وفيتالي فاتولا “ساكسفون” ويفغيني روميانتسيف “تشيللو” في تصريح لـ سانا أن الطلاب المشاركين بورشة العمل اليوم أعطوا انطباعا جيدا عن مستوى التدريس في المعهد وأبدوا رغبة كبيرة في التعلم مظهرين إمكاناتهم ومواهبهم وغنى الخلفية الثقافية الموسيقية والعلوم النظرية لديهم رغم حاجتهم لمعالجة النقص الحاصل في موضوع التكنيك معربين عن أسفهم على مغادرة عدد كبير من العازفين السوريين الأكاديميين البلاد جراء الحرب الإرهابية على سورية.

عميد المعهد العالي المايسترو أندريه معلولي قال في تصريح مماثل “المعهد العالي للموسيقا يعتبر منذ تأسيسه أن الخبراء الروس شركاء في العملية التعليمية الموسيقية وكان لهم بصمة في مختلف مفاصلها ونحاول اليوم عبر هذه الورشة استعادة هذه العلاقة بعد أن غادر هؤلاء الخبراء منذ ست سنوات نتيجة للحرب”.

وأوضح معلولي أن هذه الورشة ستكون مقدمة لنشاطات مماثلة لتطوير العملية التعليمية وتعريف الطلاب على مدارس أخرى وصقل شخصيتهم الموسيقية.

المهندس همام حدة مقدم الحفلات الموسيقية للعازفين الروس والمترجم المتابع للورشة رأى أنها بمثابة تطلع مستقبلي لاستقطاب أساتذة ومدرسين اختصاصيين روس إلى المعهد لمتابعة العمل بالشكل الأمثل.