الشريط الأخباري

موقع تركي: حكومة “العدالة والتنمية” فتحت أبواب تركيا أمام الارهابيين للتسلل إلى سورية

انقرة-سانا

أكد موقع راست خبر التركي أن حكومة حزب العدالة والتنمية فتحت حدود وأبواب تركيا أمام الإرهابيين الأجانب للتسلل إلى سورية والقتال في صفوف التنظيمات الإرهابية فيها.

وقال الموقع التركي إن “تركيا تحولت الى طريق سهل العبور بالنسبة للإرهابيين الأجانب القادمين من أوروبا للمشاركة في القتال إلى جانب التنظيمات الإرهابية المسلحة نتيجة التسهيلات في إجراءات الحصول على تأشيرات الدخول”.

وأشار الموقع إلى تصريحات الكاتب الصحفي التركي قدري جورسل في صحيفة ملييت التركية التي أكد فيها أن الوسائل الإعلامية المنحازة إلى حكومة حزب العدالة والتنمية تلعب دورا كبيرا في تجنيد الارهابيين “المتطرفين” وانضمامهم الى صفوف التنظيمات الإرهابية في سورية وغيرها.

وحذر جورسل حكومة حزب العدالة والتنمية “بأن تركيا يمكن أن تضطر لدفع ثمن باهظ” وقال “إن مئات و ربما آلاف الأتراك انضموا إلى صفوف تنظيم داعش وهذا الامر من شأنه أن يخلق مشكلة كبيرة لأن أولئك سيتحولون إلى وحوش نتيجة مشاركتهم في القتال و سيصبحون مقاتلين حرفيين متدربين”.

يشار إلى أن صحيفة طرف التركية كشفت اليوم أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أجبر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان خلال اللقاء الذي جمعه به على هامش قمة حلف شمال الأطلسى الناتو المنعقدة في إمارة ويلز البريطانية على الموافقة على المشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي حيث نقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية قولها “إن الطرف الأمريكي لم يوجه الاتهامات المباشرة لتركيا حول دعمها تنظيم داعش الإرهابي ولكن أعطى رسالة غير مباشرة مع الامثلة والاثباتات حول الدعم الذي تقدمه تركيا لهذا التنظيم الإرهابي”.