الشريط الأخباري

كاتب مصري: انقلاب السحر على الساحر والغرب يتذوق سم إرهابه

القاهرة-سانا

أكد الكاتب الصحفي المصري علاء عبد الوهاب أن الولايات المتحدة التي تصورت أن تفعيل آليات حروب الجيل الرابع سوف يجعلها الرابح الأكبر في القرن الحادي والعشرين تستيقظ اليوم على كابوس إذ تجاوز ما يحدث من قبل تنظيم “داعش” الإرهابي نطاق تصورها وسيطرتها المتوهمة لينطبق مثل انقلاب السحر على الساحر بشكل مثالي عليها.

وأضاف عبد الوهاب في مقال اليوم بصحيفة الأخبار المصرية “أن العملاق بات أقرب إلى مصير الديناصورات فقدرته على خوض غمار حرب من النوع غير المتماثل تفتقر إلى الجاهزية لكنه يتذاكى حتى النهاية ويحاول الدفع بالآخرين للمواجهة بالمال والسلاح والأفراد والعتاد ليلعب هو دور البلطجي الآمر الناهي ولا يكلف نفسه حتى التعرض لغبار الحرب”.

ولفت عبد الوهاب إلى أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي طلب خلال مشاركته في اجتماع حلف الناتو الأخير من شركائه تشكيل تحالف دولي واسع لمواجهة التنظيم الإرهابي الذي صنعته مخابراته لم يكن في حسبانه إن صنيعته سوف تنفتح شهيتها لالتهام الجميع حتى من تصوروا أنهم أحسنوا صنعها لتلعب فقط ما شاؤوا من أدوار.

وأضاف عبد الوهاب الآن سقطت الأقنعة والأوهام دفعة واحدة ولا أظن أن عربيا عاقلا يتقدم لإنقاذ الغرب من مأزقه إلا بالشروط التي تخدم الأمن القومي العربي وإلا نكون قد أدمنا إعادة إنتاج أخطائنا دون أخذ عبرة من المؤامرة التي نعاني من تطبيقها جهارا ونهارا وآن للغرب أن يتجرع من كأس السم نصيبا عادلا.

يذكر أن تنظيم “داعش” الإرهابي يواصل ممارسة الأعمال الإرهابية الإجرامية في كل من سورية والعراق حيث قتل وهجر آلاف المدنيين إضافة إلى تخريب البنى التحتية والمنشآت الاقتصادية في هذين البلدين خدمة لأهداف المخططات الغربية في المنطقة.