الشريط الأخباري

ورشة عمل ل الشؤون الاجتماعية والمنظمة الدولية للهجرة في طرطوس

طرطوس-سانا

تركزت ورشة العمل التي أقامتها وزارة الشؤون الاجتماعية بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة في فندق برج شاهين بمدينة طرطوس اليوم حول آلية بناء قدرات الجمعيات الأهلية وتطوير مشاريعها وهياكلها الإدارية في إطار خطة الإستجابة الإنسانية وذلك بمشاركة 20 مشاركاً من الجمعيات الأهلية في محافظتي حمص وحماة.

وتهدف الورشة التي حملت عنوان الإتجابة الإنسانية وإدارة المشاريع في حالات الطوارئ وتستمر 3 أيام إلى بناء قدرات الجمعيات ومؤسسات المجتمع الأهلي وأكسابها مهارات العمل الإغاثي والإسعاف إضافة إلى تبادل الخبرات بين المؤسسات والجمعيات الأهلية العاملة في المحافظات ونشر الممارسات الصحيحة بالإدارة والعمل.

وأشار مدير الشؤون الاجتماعية بطرطوس نزار محمود إلى أن الغاية من الورشة رفع كفاءة وتنمية مهارات العاملين في الشأن الإغاثي وتحديداً من لهم صلة بوضع البرامج والأنشطة للمشاريع التي تهدف إلى مساعدة الأسر المتضررة التي تعرضت للتهجير بسبب إرهاب التنظيمات المسلحة.

ولفت عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة المختص بقطاع الصحة والشؤون والبيئة والعمل محمد جريد إلى أن الورشة تعمل على تدريب فريق قادر على القيام بالأعمال الإغاثية ومساعدة الناس في ظروف الأزمة منوهاً بجهود المنظمة الدولية للهجرة خلال الظروف الراهنة.

ولفت منسق قسم بناء القدرات في المنظمة الدولية للهجرة محمد مفتاح إلى أن المساعدات التي تقدمها المنظمة بالشراكة مع وزارة الشؤون الاجتماعية تتضمن تأهيل مراكز الإقامة المؤقتة وتقديم الخدمات الصحية والدعم النفسي الاجتماعي للمقيمين فيها وبناء قدرات الجمعيات الأهلية .

وأوضحت حنين حسن من المنظمة الدولية للهجرة خلال محاضرة بعنوان (مبادئ العمل الإنساني) إلى أن غاية العمل الإنساني الوصول إلى السكان المتضررين سواء اثناء الكوارث الطبيعية أو حالات الطوارئ مؤكدة أهمية مبادئ هذا العمل لأنه يتم في ظروف تتسم بعدم الإستقرار ما يستدعي التمسك بمبادئ تنمية العمل الإنساني من خلال أنشطة الجهات الفاعلة وأهدافها .

انظر ايضاً

ورشة عمل لوزارة الشؤون الاجتماعية والمنظمة الدولية للهجرة

دمشق-سانا ركز المشاركون في فعاليات ورشة العمل التي أقامتها وزارة الشؤون الاجتماعية بالتعاون مع المنظمة …