زاخاروفا: على الولايات المتحدة التخلص من أوهامها بشأن إمكانية ترويض الإرهابيين

موسكو-سانا

دعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا الولايات المتحدة الأمريكية إلى التخلص من أوهامها بشأن “إمكانية ترويض الإرهابيين”.

وقالت زاخاروفا في مقابلة مع إذاعة الصين الدولية اليوم “إن لدى زملائنا الأمريكيين وهما وهو أنه يمكن ترويض الإرهاب واستمالته وهذا غير ممكن فالإرهاب مثل الأفعى تلدغك ما إن تدير ظهرك ولا يمكن اللعب معها”.

وقالت زاخاروفا “نحن نعرف جيدا أن دولا غربية وإقليمية وظفت جهودا كبيرة وأموالا ووسائل تقنية لصالح تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي وتنظيمات إرهابية أخرى ولكن هوءلاء إرهابيون ومن غير الممكن اللعب معهم”.

وأوضحت زاخاروفا أن تصرفات الأمريكيين التي لا تريد محاربة تنظيم جبهة النصرة “دليل واضح على حقيقة أنهم يقومون بحمايته”.

وكانت زاخاروفا أكدت امس أن الدول الغربية تغطي إرهابيي “جبهة النصرة” وغيرهم ممن يسعون الى تدمير سورية ويستخدمون المدنيين فى حلب كدروع بشرية مشيرة إلى ان الهدف من التهدئة في حلب كان اعطاء فرصة للولايات المتحدة لتنفيذ التزاماتها و فصل ما تسميهم “معارضين” عن الإرهابيين غير أن هذا الأمر لم يحصل حتى الآن.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

زاخاروفا: واشنطن مركز إدارة القرارات والتصريحات الأوروبية

موسكو-سانا اعتبرت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن تصريحات ممثلي دول الاتحاد الأوروبي بشأن …