بتوجيه من الرئيس الأسد وبمناسبة عيد الجلاء.. الحلقي يضع حجر الأساس لمشاريع تنموية وخدمية في صحنايا ودمر

دمشق-سانا

بتوجيه من السيد الرئيس بشار الأسد وبمناسبة الذكرى السبعين لعيد الجلاء قام رئيس مجلس الوزراء الدكتور وائل الحلقي اليوم بوضع حجر الأساس لمشاريع استراتيجية طبية وخدمية وتنموية في دمر وصحنايا وأشرفية صحنايا بدمشق وريفها وبقيمة إجمالية تقدر بـ 4 مليارات ليرة.

وتتضمن المشاريع إعادة افتتاح محطة تحويل دمر للطاقة الكهربائية بقيمة إجمالية تقدر بمليار ليرة ووضع حجر الأساس لمحطة التحويل الدائمة في أشرفية صحنايا مع الخطوط المغذية لها بطاقة 66/20 كيلو فولط وبقيمة إجمالية تقديرية تصل إلى 2 مليار و 500 مليون ليرة سورية إضافة إلى وضع حجر الأساس لمبنى العيادات الشاملة في صحنايا بقيمة إجمالية للمشروع تقدر بـ 325 مليون ليرة سورية.

وفي تصريح للصحفيين أشار الدكتور الحلقي إلى أن وضع حجر الأساس وتدشين العديد من المشاريع الحيوية والتنموية بمناسبة ذكرى الجلاء دليل آخر على حيوية الشعب السوري العظيم الصابر والصامد الذي يحارب الإرهاب بيد ويبني ويعمر باليد الأخرى ويسطر كل يوم ملاحم في البطولة والتضحية ليبقى الوطن عزيزا شامخا.3

وأكد رئيس مجلس الوزراء حرص الحكومة واهتمامها بالقطاع الصحي وسعيها لإعادة الألق لهذا القطاع الحيوي والاستراتيجي الذي استهدفه الإرهابيون منذ اليوم الأول للحرب الكونية التي تشن ضد سورية حيث أعدت الحكومة برامج مرحلية ومستقبلية لإعادة التعافي لهذا القطاع وصولا إلى تحقيق الأمن الصحي والدوائي وذلك من خلال التوسع في بناء المشافي وتطوير القائمة منها وتزويدها بأحدث الأجهزة الطبية وتوفير الأدوية والكوادر الطبية لعملها إلى جانب إعادة تأهيل المشافي التي خربتها التنظيمات الإرهابية المسلحة.

ولفت الحلقي إلى سعي الحكومة أيضا لبناء مراكز صحية وعيادات شاملة في جميع المناطق والأرياف السورية بهدف تحقيق الاستقرار الاجتماعي والتنموي وتوفير الرعاية الطبية للمواطنين إضافة إلى الاهتمام بالصناعات الدوائية وتطويرها.

وأوضح رئيس مجلس الوزراء أن وضع حجر الأساس لمبنى العيادات الشاملة بصحنايا يأتي في إطار اهتمام الحكومة بتوفير الخدمات لأهالي البلدة وما حولها نظراً للكثافة السكانية التي تشهدها المنطقة وتوطين المشاريع فيها وتحقيق الاستقرار الاجتماعي والخدمي والتنموي لهم مشيرا إلى أن هذه العيادات ستشمل جميع الاختصاصات الطبية ومخبرا وأشعة ووحدة نقل دم ووحدة غسل كلية بما يسهم في تحقيق قيمة مضافة للقطاع الصحي وبالتالي تحقيق تنمية شاملة ومستدامة بالتوازي مع إعادة قواتنا الباسلة الأمن والأمان للعديد من المناطق.

ومن المقرر أن تقوم الشركة العامة للبناء والتعمير بدمشق بتنفيذ مشروع العيادات الشاملة في صحنايا على مساحة تقدر بـ 8000 متر مربع حيث يتكون المشروع من طابقين وقبو ومدرج للمحاضرات كما يضم 20 عيادة تشمل جميع الاختصاصات الطبية إضافة إلى أقسام للمعالجة الفيزيائية والأشعة ومخابر وبنك دم وقسم لغسيل الكلية.

وخلال افتتاحه محطة تحويل دمر 230/66/20 كيلو فولط أكد الدكتور الحلقي اهتمام الحكومة بتحسين الواقع الكهربائي وتخفيض ساعات التقنين في جميع المناطق، مشيرا إلى أن قطاع الكهرباء في سورية كان من القطاعات الرائدة على مستوى المنطقة قبل الحرب الإرهابية عليها وكان له الدور الكبير في تحقيق الاستقرار الاجتماعي والتنموي وتحقيق نهضة صناعية وزراعية وسياحية شاملة.1

وبين أن الاستهداف الممنهج لهذا القطاع الحيوي من قبل التنظيمات الإرهابية لن يثني الحكومة عن إعادة تأهيله وترميمه وتوفير قطع الغيار اللازمة لمحطات التوليد والتحويل الكهربائية التي تعرضت للتخريب سعيا لإعادتها لوضعها الطبيعي وتأمين التغذية الكهربائية لجميع المواطنين وتوفيرها للقطاعات الصناعية والزراعية والتنموية كافة.

وتعتبر محطة تحويل دمر من محطات التحويل الرئيسية والأساسية المغذية لمدينة دمشق وعددها 9 محطات ومن المتوقع أن تساهم عملية الاستبدال بزيادة قيمة الاستطاعة والتخفيف من التقنين الناتج عن زيادة الأحمال في المناطق المغذاة من هذه المحطة.

أما بالنسبة لمحطة التحويل الدائمة بأشرفية صحنايا فستتم تغذيتها بخطين 66 كيلو فولط عن طريق إنشاء تفريعة من خط المرانه – جديدة عرطوز كما ستتم مؤقتا تغذية محطة التحويل النقالة الموجودة بالموقع نفسه باستطاعة 20 ميغا فولط أمبير ريثما يتم الانتهاء من بناء المحطة الدائمة بحيث يتم تأمين التغذية لستة مخارج 20 كيلو فولط كما أنه من المقرر أيضا أن تعمل المحطة على تخفيف الأحمال عن محطتي حوش بلاس وأشرفية صحنايا نظرا لارتفاع الاحمال على المحطتين المذكورتين .

شارك في الافتتاح ووضع حجر الأساس نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الخدمات وزير الإدارة المحلية المهندس عمر غلاونجي ووزراء الكهرباء المهندس عماد خميس والأشغال العامة حسين عرنوس والصحة الدكتور نزار يازجي ومحافظ ريف دمشق المهندس حسين مخلوف وأمينا فرعي دمشق وريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور وائل الإمام والدكتور همام حيدر.

للمزيد من الصور:

http://www.sana.sy/?p=370522

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب : 

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

تنفيذي دير الزور يصدق على عقود مشاريع خدمية وتنموية

دير الزور-سانا صدق المكتب التنفيذي لمجلس محافظة دير الزور اليوم على عدد من عقود المشاريع …