الشريط الأخباري

زيادة الوعي ومجانية الخدمات تزيد إقبال نساء حماة على فحص الماموغرام

حماة-سانا

أجرت أكثر من 2500 امرأة فحص الثدي بالأشعة الماموغرام ضمن مراكز حماة التخصصية خلال النصف الأول من العام الجاري ويرى المختصون أن الرقم يدل على ازدياد وعي النساء في المحافظة بأهمية الفحص للكشف المبكر عن سرطان الثدي وضمان نسب شفاء مرتفعة منه.

ويذكر رئيس دائرة الرعاية الصحية في مديرية الصحة الدكتور جهاد عابورة أن مراكز حماة المتخصصة وفرت خدمة تصوير الثدي بواسطة جهاز الماموغرافي الإشعاعي خلال النصف الأول من العام الجاري لنحو 2589 امرأة في مراكز العيادات الشاملة ومجمع الأسد الطبي ومشافي حماة وسلمية ومصياف الوطنية.

وحسب الدكتور عابورة فالإقبال المتزايد من قبل نساء المحافظة على إجراء فحص الماموغرام مؤشر لزيادة مستوى الوعي عند بعضهن بأهمية الفحص للكشف المبكر عن سرطان الثدي وثقتهن بخدمات المراكز التخصصية ولا سيما أنها مجانية بالكامل.

ويدعو الدكتور عابورة السيدات اللواتي تتجاوز أعمارهن 25 عاما إلى مراجعة المراكز الصحية والاطلاع على برنامج الكشف المبكر وكيفية فحص الثدي الذاتي.

والجدير ذكره أن مراكز حماة المتخصصة بخدمة تصوير الثدي بواسطة جهاز الماموغرافي الإشعاعي استقبلت العام الماضي نحو خمسة آلاف امرأة فيما وفرت خدماتها لنحو 1300 سيدة خلال الربع الأول من العام الجاري.

سالم الحسين