الشريط الأخباري

ضبط 80 طنا من الدقيق التمويني بقصد المتاجرة بها في منشأة بريف دمشق

ريف دمشق-سانا

ضبطت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك اليوم 80 طنا من الدقيق التمويني في مستودعين في قرية العادلية التابعة لناحية الكسوة بريف دمشق بقصد المتاجرة بها وبيعها على أنها دقيق أبيض مستورد زيرو سياحي.

وفي تصريح صحفي عقب جولته على المنشأة وضبط كميات الدقيق أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك حسان ماجد صفية أن الوزارة “لن تتساهل باتخاذ أقصى العقوبات بحق كل من يحاول العبث بقوت المواطن وسرقة رغيف خبزه” و”ستتخذ الإجراءات الرادعة بحق كل من يثبت تورطه في عملية استخدام الدقيق التمويني بشكل غير مشروع لكونه مادة مدعومة من قبل الدولة ومخصصة لإنتاج الخبز”.1

وأوضح أن القائمين على هذا العمل يحصلون على الدقيق التمويني بطرق غير مشروعة ويقومون بنخله وغربلته وفق آليات خاصة ومن خلال ثلاثة أجهزة معدة لهذه الغاية ووضعه في أكياس تحمل أسماء علامات تجارية وهمية ليتم بيعه على أنه مستورد و”هذا غش واحتيال واضح”.

وذكر الوزير صفية أن مديرية حماية المستهلك في الوزارة بالتعاون مع مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في ريف دمشق قامت بتنظيم الضبوط اللازمة بحق القائمين على هذا العمل وتشميع المستودعين ومصادرة الدقيق التمويني ونقله إلى الشركة العامة للمطاحن وتسليمه وفق محاضر ضبوط وإيصالات نظامية.

وأكد صفية “أنه في حال انتهاء التحقيق سيتم الإعلان لوسائل الإعلام الوطنية عن المصادر التي تم فيها الحصول على هذا الدقيق وعن الجهات التي يباع لها والأشخاص المتورطين بهذا العمل الذي يستهدف قوت المواطنين وسيتم تسليمهم للقضاء المختص”.

وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أغلقت بين 24 و30 أيار الماضي ثماني فعاليات تجارية وصناعية مخالفة في محافظتي دمشق وريفها بينها مطعم في منطقة المزة لمدة شهر بسبب حيازته دقيقا تموينيا.

انظر ايضاً

شاهين: قراران بتحديد أنواع مخالفات المواد الغذائية والمخابر المعتمدة لاختبار العينات

دمشق-سانا أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال شعبان شاهين قراراً يتضمن تحديد أنواع المخالفات …