الشريط الأخباري

العبادي يدعو لاعتبار قيام تنظيم داعش الارهابي بتجنيد الاطفال عمليات ابادة وجرائم ضد الانسانية

بغداد- سانا
دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي المجتمع الدولي والأمم المتحدة الى اعتبار قيام تنظيم “داعش” الارهابي بتجنيد الاطفال في صفوفه عمليات ابادة وجرائم ضد الانسانية وانه لابد من وقفة جادة لإنهاء هذه المعاناة لان المجتمع يواجه تحديا خطيرا ويجب استئصال هذا الفكر.

ونقل موقع شبكة الاعلام العراقي عن العبادي قوله في كلمة القاها اليوم في المؤتمر الدولي للحد من تجنيد داعش للأطفال عقد ببغداد” ان هذا المؤتمر رسالة الى جميع دول العالم للانتباه الى خطورة ظاهرة تجنيد الاطفال لان الطفولة صفحة بيضاء لا يجب استغلالها بالقتل والذبح والتفجير وعلينا ان نقف صفا واحدا لإنهاء وجود وفكر داعش” مضيفا “اننا في العراق قادرون على انهاء هذه المعاناة والاطاحة بهؤلاء المجرمين”.

وأشار العبادي إلى أن تنظيم داعش الإرهابي يقوم بعملية تجنيد منظم للأطفال وبإرسال رسالة رعب وخوف مشددا على التمسك بالإرادة الصلبة لمواجهته لان على الجميع العمل لحماية الطفولة والمجتمع.

وقال رئيس الوزراء العراقي ” إن الحكومة العراقية فتحت صفحة جديدة من العلاقات مع الدول وسعت الى تناسي وتجميد الخلافات من اجل مواجهة هذه التحديات ” مشيرا الى ان نحو 40 ارهابيا انتحاريا يدخلون الى العراق في الشهر ويتوجب على هذه الدول معالجة هذا الأمر.

وكان العبادي حذر في كلمة له خلال فعاليات اسبوع الفتوى والحشد الشعبي أول امس من الانجرار الى الفتنة والانقسام السياسي في العراق موضحا ان عناصر تنظيم “داعش” الارهابي يتسللون عن طريق تركيا وبعض دول الجوار الداعمة للإرهاب وان التنظيم استغل الدين للتغطية على جرائمه ضد الشعب العراقي بينما وحدت فتوى المرجعية الدينية العليا العراق بكل اطيافه وقومياته.

يذكر ان القوات العراقية والحشد الشعبي استعادت مؤخرا السيطرة على محيط مدينة سامراء في محافظة صلاح الدين شمال شرق بغداد بعد طرد ارهابيي “داعش” من محيط المدينة.

انظر ايضاً

هجوم صاروخي على السفارة الأميركية في بغداد

بغداد-سانا تعرضت السفارة الأميركية في العاصمة العراقية بغداد اليوم لهجوم بثلاثة صواريخ.