157 شهيدا وأكثر من 1000 جريح في العدوان الإسرائيلي المتواصل على غزة

غزة-سانا

يشن العدو الاسرائيلي عدوانا وحشيا على قطاع غزة منذ يوم الإثنين الماضي أسفر حتى الآن عن استشهاد اكثر من 157 فلسطينيا وإصابة أكثر من ألف آخرين كما أدى إلى تدمير نحو 200 منزل بشكل كلي ومنشآت مدنية وصحية وخدماتية فى مدن ومخيمات القطاع من رفح جنوبا مرورا بالمحافظة الوسطى ومدينة غزة حتى بيت حانون شمالا.
3فقد استشهد 52 فلسطينيا على الأقل اليوم في أكثر يوم دام منذ بدء العدوان الوحشي لقوات الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزة في حين دعا مجلس الامن الدولي في بيان إلى وقف إطلاق النار بين الجانبين.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن اشرف القدرة المتحدث باسم لجنة الإسعاف والطوارىء في غزة قوله على موقعه على فيسبوك.. “ارتفع عدد الشهداء إلى 157 شهيدا وعدد الجرحى إلى أكثر من ألف فلسطيني”.
وارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين بعد استشهاد 18 فلسطينيا في غارة اسرائيلية بعد صلاة التراويح على حي التفاح في مدينة غزة.
وأشار القدرة إلى أن هذه الغارة استهدفت منزل قائد الشرطة في غزة اللواء تيسير البطش مؤكدا أن من بين الشهداء أطفالا ونساء ومسنين.
2كما استشهد ثلاثة فلسطينيين في غارتين استهدفتا مدينة رفح جنوب القطاع واستشهد فلسطيني اخر في غارة بعد منتصف الليلة على جباليا في شمال القطاع.
واستشهد 22 فلسطينيا قبل ظهر اليوم بينهم امرأتان مقعدتان في غارة استهدفت دارا للمعاقين في بيت لاهيا واصيب ثلاثة من مرضى الدار وموظف في هذه الغارة كما استشهد ستة فلسطينيين في حي الشيخ رضوان كانوا يجلسون امام منزلهم.

وكانت وكالة الانباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) ذكرت أن اربعة فلسطينيين استشهدوا وأصيب 7 اخرون على الأقل جراء قصف لطائرات الاحتلال الاسرائيلي على أحياء عدة من قطاع غزة.
وأضافت إن المواطن غازي مصطفى عريس 62 عاما استشهد وأصيب 4 اخرون خلال غارتين شنهما طيران الاحتلال الاسرائيلي على حي الشجاعية شرق القطاع.
وقالت الوكالة إن الغارة الأولى أدت إلى استشهاد المواطن عريس في شارع غزال بينما أدت الثانية إلى وقوع 4 إصابات فى شارع بغداد ونقل الجرحى والشهيد إلى مستشفى الشفاء بغزة.
واستشهد فلسطيني آخر جراء استهداف طائرة استطلاع تابعة لقوات الاحتلال أرضا زراعية بمنطقة شعشاعة فى جباليا شرق القطاع.
وفى غضون ذلك استشهد فلسطيني وأصيب 3 آخرون إثر قصف الاحتلال الاسرائيلي حي الزيتون شرق القطاع.
إلى ذلك استشهدت اليوم الفلسطينية خولة الحواجري /24عاما/ في قصف منزل شرق النصيرات وسط قطاع غزة.
4واستشهد ستة فلسطينيين على الاقل وأصيب 6 آخرون بجروح في قصف صاروخي لقوات الاحتلال الاسرائيلي بعد ظهر اليوم استهدف تجمعا للفلسطينيين فى منطقة شمال شرق مدينة غزة.
وذكرت وكالة (وفا) الفلسطينية أن القصف الاسرائيلي استهدف مجموعة من الفلسطينيين كانوا موجودين بمحاذاة أحد المنازل قرب الشارع الثالث فى مدينة غزة ما أدى إلى استشهاد 6 مواطنين عرف منهم نضال الملش ومصطفى محمود عناية واصابة 6 اخرين وجدوا في المكان.
ونقلت الوكالة عن مصدر طبي فلسطيني قوله “إن هناك إصابات بالغة بين الجرحى”.
كما استشهد ثلاثة فلسطينيين وأصيب خمسة آخرون بجروح اثر غارة شنها الطيران الاسرائيلي الحربي على جمعية المبرة للمعاقين في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.
وذكرت وكالة (وفا) الفلسطينية للانباء انه تم نقل المصابين الى المستشفى لتلقى العلاج حيث وصفت حالاتهم بالحرجة.
واستشهد خمسة فلسطينيين وأصيب 7 اخرون بجروح جراء غارة شنها طيران الاحتلال الاسرائيلي الليلة الماضية على مخيم جباليا شمال قطاع غزة.
وذكرت وكالة (وفا) الفلسطينية للانباء إن قصفا صاروخيا للاحتلال طال تجمعا للفلسطينيين في المخيم الواقع شمال قطاع غزة.

المقاومة تستهدف مواقع الاحتلال الإسرائيلي
وردا على العدوان الاسرائيلى واصلت فصائل المقاومة الفلسطينية استهداف المواقع والمستوطنات الإسرائيلية بالصواريخ وقذائف الهاون.
5وذكرت وكالة صفا أن كتائب عز الدين القسام استهدفت دبابة إسرائيلية بصاروخ كورنيت شمال غزة كما قصفت مواقع إسرائيلية في القدس المحتلة بـ 3 صواريخ “ام 75”.
وأوضحت الوكالة أن 3 صواريخ سقطت على تجمع مستوطنات عتصيون شمال الخليل وسمع دوي انفجارين قرب مستوطنة “بيت حجاي” جنوبا.
إلى ذلك قصفت سرايا القدس تل أبيب بصاروخي براق 70 ونتيفوت بـ 4 صواريخ غراد و زيكيم ويتيد بـ 7 صواريخ 107.
كما قصفت كتائب القسام البرج الأحمر بموقع كرم أبو سالم العسكري بـ 4 قذائف هاون 120 ميليمتر واسدود بـ 15 صاروخ قسام.
واعترفت وسائل إعلام العدو الإسرائيلي بإصابة 4 مستوطنين إسرائيليين في القصف الأخير على ريشون لتسيون وأسدود.
إلى ذلك أعلنت كتائب عبد القادر الحسيني إطلاق3 صواريخ جراد على عسقلان كما قصفت كتائب الناصر صلاح الدين مجمع أشكول الاستيطاني بـ 3 صواريخ ناصر4.
من جهتها أعلنت كتائب الشهيد جهاد جبريل الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين/القيادة العامة قصف موقع العين الثالثة التابع لقوات الاحتلال الإسرائيلي بدفعة من الصواريخ نوع 107 ملم.
وأكدت الكتائب فى بيان عسكري لها تلقت سانا نسخة منه “تمسكها بالمقاومة والرد على جرائم الاحتلال الصهيونى حتى تحرير كامل الاراضى الفلسطينية المحتلة”.

في سياق متصل تمكن فصيل “كتائب المجاهدين” من اختراق مئات الحسابات الالكترونية الإسرائيلية ومن بينها حسابات لجنود الاحتلال وشخصيات مختلفة وأرسل عبرها رسائل تهديد. وأوضح الفصيل المشار إليه أن عدد الحسابات المخترقة وصل إلى 3918 حسابا.

إصابة عشرات الفلسطينيين بجروح وحالات اختناق خلال اعتداءات لقوات الاحتلال في القدس

وفي القدس المحتلة أصيب عشرات الفلسطينيين بجروح وحالات اختناق خلال اعتداءات لقوات الاحتلال في أنحاء مختلفة من مدينة القدس المحتلة.
ونقلت وكالة الصحافة الفلسطينية صفا عن الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية هاني حلبية قوله “إن مواجهات عنيفة اندلعت مساء أمس بين عشرات الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال خلال مسيرة نظمتها فصائل العمل الوطني والحراك الشبابي في بلدة أبو ديس تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة”.
وأوضح حلبية أن قوات الاحتلال قمعت المسيرة لدى وصولها شارع جامعة القدس بالبلدة وأطلقت وابلا من الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية والغازية تجاه المتظاهرين ما أدى لإصابة ثلاثة شبان بجروح كما اصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق لافتًا إلى أن المواجهات استمرت لغاية فجر اليوم.
وفي قرية العيسوية شمال شرق القدس اندلعت مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال التي أطلقت الأعيرة المطاطية ما أدى لإصابة عدد منهم بجراح.
ونقل مركز معلومات وادي حلوة عن عضو لجنة المتابعة بالقرية محمد أبو الحمص قوله إن 20 فلسطينيا أصيبوا بالأعيرة المطاطية بالأطراف السفلية والعلوية خلال مواجهات عنيفة اندلعت بالقرية لافتا إلى أن قوات الاحتلال استخدمت رش المياه العادمة على المنازل والسيارات.
كما اندلعت مواجهات على حاجز مخيم شعفاط ما أدى لإصابة أحد الفلسطينيين بعيار مطاطي بيده وأصيب العشرات بحالات اختناق إلى ذلك اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في حي الصوانة وبلدة الطور ورأس العامود.

وأصيب ثلاثة فلسطينيين بجروح مساء اليوم جراء قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي لمتظاهرين فلسطينيين في القدس المحتلة والخليل جنوب الضفة الغربية خرجوا تضامنا مع غزة.
وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية ان ثلاثة فلسطينيين جرحوا بالرصاص الحي خلال المظاهرة في بني نعيم شرق الخليل.
وفي قلقيلية بالقرب من رام الله شمال الضفة الغربية رشق عشرات المتظاهرين الفلسطينيين قوات الاحتلال بالحجارة كما اعتقلت قوات الاحتلال في حي العيسوية في القدس المحتلة مواطنا فلسطينيا.

مجلس الأمن يدعو إلى “وقف إطلاق النار”.. و مندوب فلسطين يطالب إسرائيل بالالتزام 

في غضون ذلك دعا مجلس الأمن الدولي الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني اليوم إلى وقف إطلاق النار و احترام القوانين الإنسانية الدولية وخصوصا حول حماية المدنيين.
و ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن الدول الـ15 الأعضاء في المجلس دعت في بيان صدر بالاجماع إلى “نزع فتيل التوتر في قطاع غزة وعودة الهدؤ وإعادة إرساء وقف إطلاق النار الذي أعلن عام 2012” معربة عن “قلقها البالغ إزاء الأزمة المرتبطة بغزة وحماية المدنيين”.
وأكدت الدول “دعمها لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الاسرائيليين والفلسطينيين بهدف التوصل الى اتفاق سلام شامل يقوم على حل الدولتين”.
من جهته قال ممثل فلسطين في الأمم المتحدة رياض منصور في كلمة له عقب صدور البيان أن بيان مجلس الامن حول غزة “لا يرقى لما يتطلع إليه” الفلسطينيون معربا عن أمله في أن تلتزم “إسرائيل” ببيان المجلس وتوقف عدوانها فورا ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والذي تسبب باستشهاد وإصابة مئات الفلسطينيين وتدمير كبير في البنية التحتية.
وأضاف منصور “نتطلع إلى إدانة صريحة لإسرائيل وإصدار قرار يلزمها بوقف عدوانها و حماية المجتمع الدولي للمدنيين في القطاع ونريد تحقيقا في الجرائم الإسرائيلية التي ارتكبت وخاصة إحراق المستوطنين للفتى الفلسطيني محمد أبو خضير حيا وملاحقة المجرمين الذين قاموا بهذه الجريمة”.
وأشار منصور إلى أن مهمة مجلس الأمن هي وقف العدوان الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني وأن موقف المجلس اليوم هو خطوة في هذا الاتجاه لافتا الى “خيارات كثيرة” سيقوم بها الجانب الفلسطيني إذا لم تلتزم إسرائيل.
و كان المجلس عقد الخميس الماضي اجتماعا طارئا لبحث التطورات في غزة لكنه فشل في التوافق على نص بيان.

انظر ايضاً

صحيفة إيطالية: الانتفاضة الفلسطينية هي انتفاضة العالم بأسره

روما-سانا أكدت صحيفة الأسبريسو الإيطالية أن الانتفاضة التي تشهدها الأراضي الفلسطينية المحتلة هي انتفاضة العالم …