الشريط الإخباري

مشروع روسي للحفاظ على التراث اللغوي والثقافي لشعوب منطقة القطب الشمالي

موسكو-سانا

أعلنت رئيسة قسم الدراسات الدولية في معهد علم اللغة التابع لجامعة شمال الشرق الفيدرالية الروسية داريانا ماكسيموفا أن قضية الحفاظ على التراث اللغوي والثقافي لشعوب منطقة القطب الشمالي ستكون من أولويات عمل الكونسورسيوم الروسي الآسيوي، الذي تم استحداثه قبل يومين.

ونقلت وكالة تاس عن ماكسيموفا قولها على هامش المنتدى الشمالي للتنمية المستقرة في مدينة ياكوتسك شمال شرق روسيا: “إننا بادرنا إلى استحداث الكونسورسيوم الروسي الآسيوي، الذي من شأنه الحفاظ على لغات الشعوب الأصلية في منطقة القطب الشمالي”، مشيرة إلى أن العلماء في جمهورية ياكوتيا الروسية لا يزالون يعملون على تطوير مشروع رقمنة التراث اللغوي والثقافي لشعوب شمال وشمال شرق روسيا.

وأوضحت ماكسيموفا أن الكونسورسيوم انضمت إليه 10 جامعات ومنظمات روسية وأجنبية، وقد تم دعم المشروع من قبل وزارة الثقافة ووزارة الخارجية الروسيتين.

يذكر أن المنتدى الشمالي للتنمية المستقرة الذي يعقد في مدينة ياكوتسك يعتبر ساحة دولية سنوية، لبحث قضايا التنمية للشمال ومنطقة القطب الشمالي، وهو يعقد هذا العام في إطار الرئاسة الروسية لمجلس دول منطقة القطب الشمالي من عام 2021 إلى عام 2023.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

تحذيرات من تلاشي الجليد البحري الصيفي في القطب الشمالي بحلول 2050

لندن-سانا حذرت شبكة أبحاث المبادرة الدولية المعنية بمناخ الغلاف الجليدي في تقرير نشرته اليوم من …