عــاجــل مخلوف: دول شقيقة وصديقة بادرت لتقديم المساعدات مباشرة بعد الزلزال فيما سيست الدول الداعمة للإرهاب الوضع الإنساني في سورية.

توصيات مهمة في ختام المؤتمر الدولي الثاني في هندسة البناء

دمشق-سانا

أوصى المشاركون في المؤتمر الدولي الثاني في هندسة البناء، بضرورة إنشاء أبنية دائمة دون الحاجة للصيانة المتكررة وتفعيل التصميم الزلزالي بطاقة الهزة الكاملة، وتبني لجنة الكود العربي السوري هذا التصميم، داعين إلى الاهتمام بتقنية تحليل الصور واستخدام المواد الجديدة للبيتون المسلح.

وأكد المشاركون في المؤتمر الذي اختتم اليوم في جامعة دمشق، أهمية استخدام المواد الطبيعية والقابلة لإعادة التدوير والتقنيات الحديثة في ترشيد الموارد، لافتين إلى ضرورة نمذجة وأتمتة معلومات البناء والعمل على التخطيط الذكي للمشاريع والمدن واستخدام الذكاء الصنعي والتحليلي للزلازل والبحث المتواصل لإنشاء مدن ذكية.

وسبقت توصيات المؤتمر مناقشة عدد من الأبحاث ركزت على أثر اختيار الخرسانة الإسفلتية كمادة مانعة للسدود، وتقييم كفاءة الأراضي الرطبة في معالجة تلوث المياه في نهر الليطاني في لبنان، إضافة إلى دراسة وتقييم الهياكل المزدوجة المقاومة للزلازل على الساحل السوري، وتأثير أنماط التقوية على أداء الحزم المستمرة.

وقدمت بعض الأبحاث العلمية والتي عرض عدد منها عبر تقنية الفيديو من عدة دول شرحاً لتحديد المجاميع المعاد تدويرها، وظروف الشبكة الزلزالية السورية وتأثير عملية الطباعة ثلاثية الأبعاد على السلوك الميكانيكي للمواد الأرضية والتحقيق في تأثير الخصائص المحددة لمكونات خليط الخرسانة المحلية على الكثافة وقوة الانضغاط باستخدام الذكاء الصنعي.

وفي تصريح لـ سانا أكد الدكتور عبد الوهاب تحسين من مصر أهمية مشاركته لجهة متابعة أحدث التقنيات العلمية في مجال هندسة البناء مع باحثين من مختلف الدول العربية والأجنبية، فضلاً عن إتاحة الفرصة لزيارة سورية وتعزيز التواصل مع الباحثين السوريين الذين يحملون خبرات عالية.

وخلال تقديمه عرضاً حول صدأ الحديد في الأبنية البيتونية وتوصيف مخاطره وأهمية معالجتها اعتبر الباحث إيوان بيبينار من رومانيا أن مشاركته في المؤتمر قيمة مضافة لتاريخه العملي والبحثي، بينما نوهت الدكتورة ناريمان خليل التي شاركت عبر الفيديو من لبنان بالمهنية والحرفية العالية والتحضير والتنسيق التي تميز بها المؤتمر، وما حمله من تبادل الخبرات لجهة تنوع المشاركات البحثية.

يشار إلى أن المؤتمر الدولي الثاني في هندسة البناء الذي نظمه المعهد العالي للبحوث والدراسات الزلزالية في جامعة دمشق انطلق أمس الأول تحت عنوان “نحو منشآت أكثر استدامة”، وشارك به على مدى ثلاثة أيام عدد من الباحثين العرب والدوليين قدموا خلالها أبحاثاً علمية مختلفة.

مهران أبو فخر

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

محاور تخصصية نحو منشآت أكثر استدامة في المؤتمر الدولي الثاني في هندسة البناء

دمشق-سانا بمشاركة عدد من الباحثين العرب والدوليين، انطلقت اليوم فعاليات المؤتمر الدولي الثاني في هندسة …