إدانة برلمانية لانتهاكات ميليشيا (قسد) بحق التعليم في الشمال السوري

دمشق-سانا

أدانت لجنة الشؤون العربية والخارجية والمغتربين في مجلس الشعب أعمال ميليشيا “قسد” الانفصالية المدعومة من الاحتلال الأمريكي بوقف ومنع تعليم الطلاب في الشمال السوري وفق المنهاج المعتمد من الدولة السورية، مؤكدة أن ذلك مخالف للإعلان العالمي لحقوق الإنسان وميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.

ودعت اللجنة في بيان تلقت سانا نسخة منه اليوم لاتخاذ كل الإجراءات اللازمة من المنظمات البرلمانية الدولية والمجتمع الدولي لاستمرارية التعليم، مؤكدة أن ما تقوم به ميليشيا “قسد” الانفصالية من قطع المياه والكهرباء عن أهالي منطقة الجزيرة السورية ووقف التعليم بالمدارس في تلك المناطق وفق المنهاج السوري المعتمد من وزارة التربية تحت طائلة إغلاق المدارس التي تعلم بموجبه مخالفة صريحة وانتهاك واضح للمادة (26) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وحرمان للطالب من إلزامية التعليم التي تعتمدها وزارة التربية، لافتاً إلى أن هذه الأعمال تتم بغطاء ودعم من الاحتلال الأمريكي.

واعتبرت اللجنة أن هذه الأعمال تدفع في اتجاه عملية تهجير جديدة ومحاولة لإحداث تغير ديمغرافي، وخلق واقع جديد يهدد الأمن والسلم الدوليين، مجددة تأكيدها على سيادة الدولة السورية واستقلال قرارها ووحدة وسلامة أراضيها وشعبها وحقها باستخدام جميع الطرق المشروعة لمواجهة التنظيمات الإرهابية المدعومة من الاحتلال الأمريكي والتركي والإسرائيلي.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

مجلس الشعب يبدأ مناقشة مشروع قانون تعديل المرسوم الخاص برسم الطابع

دمشق-سانا بدأ مجلس الشعب في جلسته السادسة من الدورة العادية الثامنة للدور التشريعي الثالث المنعقدة …