بعد انقطاع لـ 12 عاماً… عودة الطيران الروسي المدني إلى سورية

اللاذقية-سانا

بعد انقطاع لـ 12 عاماً وصلت اليوم أول طائرة ركاب مدنية روسية إلى مطار اللاذقية الدولي، وذلك بمساعي ودعم الممثلية التجارية الروسية وبالتعاون مع وزارة النقل السورية.

وأوضح مدير المطار المهندس زياد طويل في تصريح لمراسل سانا أن شركة الطيران الروسية المدنية “كوزموس” أطلقت رحلة جوية لها من مطار ماخوتشكالا عاصمة جمهورية داغستان الروسية إلى سورية، وستكون هذه الرحلة بشكل دوري أسبوعياً.

وأشار المهندس طويل إلى أهمية تلك الرحلة التي تدل على الاستقرار وعودة العمل في حركة النقل الجوية، وعلى جاهزية مطار اللاذقية واستعداده لاستقبال جميع الرحلات الجوية المدنية، لافتاً إلى أن هذه الرحلة دعوة لشركات الطيران الأخرى التي ترغب في تنفيذ رحلاتها عبر المطارات السورية.

من جهته الممثل التجاري لروسيا الاتحادية في سورية الدكتور جورج أساتريان أوضح أن الرحلة الأولى لشركة طيران روسية إلى سورية بعد توقف لسنوات تعود لشركة كوزموس للطيران.

ولفت أساتريان إلى أهمية هذه الخطوة في تعزيز السياحة والتعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، لافتاً إلى أنه سيتم قريباً إطلاق رحلات أخرى من مدن روسية إلى دمشق وحلب واللاذقية ما يعزز الروابط بين الشعبين والبلدين.

بلال أحمد

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency