السفارة الروسية في واشنطن: الولايات المتحدة تشن حملة لتشويه سمعة الصحفيين الروس

واشنطن-سانا

أكدت السفارة الروسية لدى الولايات المتحدة أن الأخيرة تحاول تشويه صورة الصحفيين الروس الذين يغطون بنزاهة الأحداث الدولية.

ونشرت وزارة الخارجية الأمريكية في الـ 31 من آب الماضي في موقعها الرسمي مقالة حول مارغاريتا سيمونيان رئيسة قناة روسيا اليوم وصفها كاتبو المقال بأنها “أحد أهم أوجه الدعاية والأخبار المزورة”.

ونقلت وكالة نوفوستي عن السفارة قولها إن “المعلومات التي نشرتها وزارة الخارجية الأمريكية حول سيمونيان وهي رئيسة أحد أشهر وسائل الإعلام الروسية في العالم “قناة ار تي” تشكل مثالا جديدا للمحاولات المسعورة لتشويه سمعة صحفيينا بسبب تغطيتهم الحقيقية للأحداث الدولية”.

وأضافت السفارة إن ما تقوم به وزارة الخارجية الأمريكية هو إظهار للغيرة التي من الصعب إخفاؤءها بسبب تعاطف المجتمع الأجنبي وثقته بعمل الصحافة الروسية داعية مؤءلفي مثل هذه التقارير لاكتساب الشجاعة واتباع المبادئ المعلنة في الغرب” حول تعددية الآراء وأهمية التعبير عنها” وكذلك “التوقف عن تنظيم حملات دعاية بنتائج فارغة مسبقاً”.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgenc

انظر ايضاً

الصين تدعو الولايات المتحدة إلى احترام قانون السوق وخيارات الشركات

بكين-سانا دعت الصين الولايات المتحدة الأمريكية إلى التوقف عن تسييس القضايا الاقتصادية والتجارية والعلمية والتكنولوجية