إيران ترد على مقترح الاتحاد الأوروبي بشأن مفاوضات فيينا

طهران-سانا

قدمت إيران ردها خطياً على النص المقترح من قبل الاتحاد الأوروبي في مفاوضات فيينا مؤكدة أنه سيتم التوصل إلى اتفاق إذا كان “الرد الأمريكي يتسم بالواقعية والمرونة”.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية ارنا عن محمد مرندي مستشار فريق التفاوض الإيراني قوله: إن “إيران أعربت عن هواجسها لكن حل القضايا المتبقية ليس بالأمر الصعب كثيراً” موضحاً أن “هواجس إيران تتعلق بنكث الأطراف الغربية التزاماتها تجاه خطة العمل الشاملة المشتركة”.

وأضاف مرندي: “لا أستطيع أن أقول إنه سيتم التوصل إلى اتفاق.. لكننا أقرب إلى الاتفاق من ذي قبل”.

من جانبه قال مفوض السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل: إن “إيران ردت الليلة الماضية على مسودة النص النهائي للاتحاد الأوروبي بخصوص الاتفاق النووي المبرم في عام 2015” مؤكداً: “ندرس تفاصيل هذا الرد لكننا لا نستطيع الكشف عنه في الظرف الراهن”.

يذكر أن بوريل أعلن مؤخراً تقديمه مسودة تفاهم لجميع أطراف خطة العمل الشاملة والمشتركة تتناول بالتفصيل الدقيق خفض العقوبات عن إيران مقابل الخطوات النووية اللازمة لإعادة الاتفاق النووي الإيراني إلى المسار الصحيح.

وتركز طهران خلال المحادثات الجارية حاليا في فيينا على مسألة رفع الحظر الغربي عنها وتؤكد أنها لن تقبل باتفاق جديد أو تتعهد بأي التزام أكثر مما ورد في الاتفاق في صيغته الأصلية.

يذكر أن الولايات المتحدة انسحبت بشكل أحادي من الاتفاق في أيار 2018 وأعادت فرض العقوبات الاقتصادية على إيران.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

إسلامي: مفاوضات فيينا هدفها إسقاط التهم الموجهة إلى إيران

طهران-سانا أكد نائب رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية محمد إسلامي أن مفاوضات