بوتين: سياسات الغرب هي السبب في اختلال توازن سوق الغذاء العالمي

موسكو-سانا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن سياسات الغرب الاقتصادية غير الخاضعة للمراقبة هي السبب في اختلال توازن سوق الغذاء العالمي لافتاً إلى أن العقوبات ضد الموانئ الروسية تخلق صعوبات في الأسواق العالمية للغذاء والاسمدة.

واضاف بوتين خلال مؤتمر صحفي مشترك اليوم مع نظيره الاندونيسي جاكو ويدودو أن الدول الغربية التي لا تريد الاعتراف بخطأ مسارها الاقتصادي تزيد من زعزعة استقرار الإنتاج الزراعي العالمي من خلال فرض قيود على توريد الأسمدة الروسية والبيلاروسية ما يحدث صعوبة في تصدير الحبوب الروسية إلى الأسواق العالمية ويعقد تأمين سفن الشحن التي تحمل الحبوب وتسديد المدفوعات المصرفية بموجب العقود التجارية.

ولفت بوتين إلى أن اختلال أسواق المواد الغذائية نتيجة مباشرة لسنوات عديدة من السياسات الاقتصادية غير المسؤولة لعدد من البلدان والإنفاق غير المنضبط وتراكم الديون غير المضمونة وهو ما تفاقم بانتشار وباء فيروس كورونا.

وكان بوتين أكد خلال اجتماع سابق عقده مع ويدودو أن موسكو لا تقيد بأي شكل من الأشكال تصدير الأسمدة والمواد الغذائية كما أنها لا تعرقل عملية نقل الحبوب الأوكرانية إلى الأسواق العالمية.

وحول العلاقات التجارية المتبادلة بين روسيا واندونيسيا أشار بوتين إلى أن التبادل التجاري مع اندونيسيا ارتفع بنسبة 40 بالمئة في العام الماضي لأن اندونيسيا شريك رئيسي لروسيا في منطقة آسيا والمحيط الهندي لافتاً إلى أن مؤسسة “روساتوم” مستعدة للمشاركة بعدة مشاريع لتطبيق التقنيات النووية في اندونيسيا.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

بوتين لنظيره الصيني: علينا توحيد قوانا لمواجهة التهديدات والتحديات الحديثة

موسكو-سانا وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين علاقات بلاده مع الصين بالمتطورة