الشريط الأخباري

الموظفون المفصولون تعسفيا في تركيا يحتجون أمام المحكمة الأوروبية

باريس-سانا

نظم موظفون أتراك مفصولون تعسفيا من العمل مظاهرة احتجاجية أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في مدينة ستراسبورغ الفرنسية بمشاركة شخصيات تركية وأجنبية احتجاجا على السياسة التي ينتهجها نظام رجب طيب أردوغان في بلادهم عقب محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

وذكرت صحيفة زمان التركية ان المظاهرة حظيت بمشاركة واسعة في مدينة ستراسبورغ وجاءت نيابة عن مئات الآلاف من الأشخاص الذين تعرضوا لانتهاكات حقوق الإنسان في تركيا بما فيها الاعتقالات الجماعية والتعذيب والاختطاف من قبل نظام أدروغان.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها عبارات ناشدوا فيها القضاة لوقف الاضطهاد والتعذيب في تركيا وقدم خلال المظاهرة الدبلوماسي السابق رومي أونال الذي أُقيل من منصبه خلال حالة الطوارىء رسالة إلى مجلس أوروبا ورئيس المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان طالب فيها باتخاذ إجراءات من أجل ضحايا الفوضى في تركيا واستعادة العدالة التي تتأخر يوما بعد يوم.

وشن نظام أردوغان منذ محاولة الانقلاب حملة قمعية شديدة ضد معارضيه وخصومه حيث تم اعتقال وإقالة مئات آلاف الأشخاص في مختلف المؤسسات المدنية والعسكرية في البلاد.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency