الشريط الأخباري

إيران: نرفض أي إجراء عسكري تركي في سورية لأنه انتهاك لوحدة أراضيها وسيادتها

طهران-سانا

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية رفضها أي نوع من الإجراءات العسكرية التركية في سورية لأنه يشكل انتهاكاً لوحدة أراضيها وسيادتها.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة في بيان اليوم أن إيران تعارض أي نوع من الإجراءات العسكرية التركية في سورية لأنه يشكل انتهاكاً لوحدة أراضيها وسيادتها الوطنية وسيؤدي إلى مزيد من التصعيد.

وقال خطيب زادة: إن إيران تعارض استخدام القوة والإجراءات العسكرية على أراضي الدول الأخرى والتي من شأنها أن تؤدي إلى تعقيد الأوضاع ومفاقمة الأزمات.

ودعا خطيب زادة إلى احترام الاتفاقات الثنائية بين دول الجوار ومخرجات عملية أستانا حول الأزمة في سورية وخاصة ضرورة احترام وحدة وسلامة أراضي سورية وسيادتها الوطنية والامتثال إلى مبدأ عدم اللجوء إلى القوة.

وأضاف خطيب زادة “إن التجارب على مر السنوات الأخيرة أثبتت أن استخدام القوة العسكرية ضد الدول لم يساعد على حل المشاكل معها وإنما سيؤدي إلى تداعيات إنسانية مثيرة للقلق وتعقيد الأمور في المنطقة أكثر”.

وأعرب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عن استعداد بلاده للعب دور يحول دون تفاقم الأزمات ووقوع مواجهات يكون ضحاياها المدنيون العزل.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

كنعاني: قدرات إيران الدفاعية والصاروخية لا تشكل أي تهديد لجيرانها

طهران-سانا أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني اليوم أن