بريطانيا تفرض ضريبة استثنائية على شركات الطاقة

لندن-سانا

فرضت بريطانيا اليوم ضريبة استثنائية على الأرباح الكبيرة التي تحققها شركات الطاقة العملاقة على غرار (بي بي) و(شل) والتي حققت مؤخراً أرباحاً ضخمة مع ارتفاع أسعار النفط والغاز.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزير المال البريطاني ريشي سوناك قوله أمام البرلمان اليوم: إن “الضريبة الجديدة على الطاقة ستفرض على أرباح شركات النفط والغاز بمعدل 25 بالمئة” لافتاً إلى أنها “ستكون مؤقتة وعندما تعود أسعار النفط والغاز إلى مستوياتها الطبيعية تاريخياً ستلغى الضريبة تدريجياً”.

وأشار سوناك إلى أنه “يمكن فرض ضرائب على الأرباح فائقة الارتفاع بشكل عادل وفي الوقت نفسه تحفيز الاستثمارات”.

وستدر الضريبة حوالي خمسة مليارات جنيه إسترليني من الإيرادات خلال العام المقبل وفقاً لوزارة الخزانة.

إلى ذلك كشف سوناك عن حزمة دعم كبيرة للمستهلكين المتضررين جراء ارتفاع فواتير الطاقة وذلك بمساعدة من هذه الضريبة.

وستمول الحزمة البالغة قيمتها 15 مليار جنيه إسترليني أي ما يعادل 19 مليار دولار بشكل جزئي من خلال هذه الضريبة الاستثنائية.

وقال سوناك: إن “الحكومة لن تقف مكتوفة اليدين فيما هناك خطر أن يعود البعض في بلادنا إلى نقطة لن يتم التعافي منها أبداً، هذا ببساطة غير مقبول ولن نسمح بحدوث ذلك”.

وتأتي هذه الإجراءات بعد أن وصل معدل التضخم في بريطانيا إلى أعلى مستوى له في 40 عاماً بسبب ارتفاع تكاليف الطاقة والضغط على ميزانيات الأسر.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

موقع أميركي: العقوبات الغربية رفعت عائدات روسيا من النفط والغاز

واشنطن-سانا ذكر موقع “أويل برايس” الأميركي أن عائدات الصادرات الروسية من النفط والغاز