الشريط الأخباري

الفيضانات في جنوب إفريقيا تشرد 300 شخص

جوهانسبرغ-سانا

أعلنت السلطات في جنوب إفريقيا اليوم أنه تم إجلاء أكثر من 300 شخص من منازلهم نتيجة تجدد الأمطار الغزيرة والفيضانات والانهيارات الطينية في مقاطعة كوازولو ناتال الواقعة على الساحل الشرقي للبلاد وذلك بعد أسابيع من فيضانات شديدة أدت إلى مقتل أكثر من 400 شخص وتشريد أكثر من 40 ألفاً آخرين.

ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن سلطات كوازولو ناتال وموظفي الطوارئ قولهم “إن الأمطار والفيضانات تسببت بتدمير المنازل والطرقات والبنية التحتية للكهرباء إلى حد كبير في الأجزاء الشمالية من المقاطعة”.

ولا تزال مقاطعة كوازولو ناتال التي تضم مدينة ديربان الساحلية في حالة تأهب قصوى مع تحذيرات من هطول مزيد من الأمطار في بعض المناطق.

بدوره قال سيفو هلوموكا الوزير الاقليمي للحكومة المحلية في المقاطعة في إفادة صحفية “إن “حالة الطوارئ الجديدة أرهقت المسؤولين المحليين الذين طلبوا المساعدة من حكومة جنوب إفريقيا الوطنية مضيفاً “إنهم دعوا أيضاً إلى نشر قوات الدفاع الوطني لجنوب إفريقيا في المقاطعة للمساعدة في إدارة الكوارث.

وحسب مسؤولين تسببت الفيضانات التي اجتاحت كوازولو ناتال الشهر الماضي بخسائر تقدر بنحو 1.5 مليار دولار في الممتلكات.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency