ماتفينكو: الحوار مع الغرب قد يستأنف بعد انتهاء العملية بأوكرانيا

موسكو-سانا

رأت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفينكو أن الحوار بين روسيا والغرب يمكن استئنافه بعد انتهاء العملية العسكرية الخاصة لحماية سكان دونباس.

وقالت ماتفينكو في مقابلة مع صحيفة إزفستيا الروسية: “أعتقد أنه ستكون هناك فرصة لاستئناف الحوار عندما ننهي العملية العسكرية الخاصة ولا أشك لدقيقة واحدة في أن هذه العملية ستكتمل بنجاح”.

وأشارت ماتفينكو إلى أن روسيا لا تزال منفتحة على الحوار لكن ليس وفقاً للقواعد الغربية وإنما على أساس القانون الدولي والاحترام المتبادل لافتة إلى أن موسكو منفتحة على حوار من شأنه أن يضمن الأمن العالمي المتكافئ وغير القابل للتجزئة في القارة الأوروبية.

بدوره أكد رئيس جمهورية القرم الروسية سيرغي أكسيونوف أن روسيا ليست عدوا للشعب الأوكراني معرباً عن ثقته بأنه بعد الانتهاء من العملية الخاصة ستتم استعادة علاقات حسن الجوار.

وقال أكسيونوف في مقابلة تلفزيونية: “بمجرد اكتمال العملية الخاصة ووصولها إلى نهايتها المنطقية سيتم استعادة كل شيء بأسلوب طبيعي وهادئ ولطيف” مضيفاً.. “نحن لسنا أعداء للشعب الأوكراني بل أعداء لأولئك الذين يحاولون جعلنا أعداء لبعضنا البعض”.

وأوضح أكسيونوف أن أوكرانيا وقعت في حالة اعتماد على الغرب والنازيين كما أن سلطاتها انخرطت في زرع الكراهية على مدى السنوات الثماني الماضية.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

ماتفيينكو: اتهام موسكو بالنوايا العدوانية ليس له أي إثبات

موسكو-سانا أكدت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو أنه لا توجد أسس موضوعية لاتهام روسيا …