دراسة بريطانية: ربع حالات الاستشفاء من كورونا تتعافى تماماً بعد مرور عام على الإصابة

باريس-سانا

أظهرت دراسة بريطانية أن واحداً من كل أربعة مصابين بكوفيد 19 تلقوا العلاج في المستشفى تعافى تماماً بعد عام من الإصابة مشيرة إلى أن كون المصاب امرأة أو يعاني من البدانة يزيد من خطر استمرار المشاكل الصحية.

وحسب وكالة فرانس برس عرضت هذه الدراسة في المؤتمر الأوروبي لعلم الأحياء الدقيقة السريرية والأمراض المعدية في لشبونة واستخدمت بيانات المرضى البالغين في 39 مستشفى تابعة لهيئة الصحة الوطنية في بريطانيا بين ال7 من آذار 2020 والـ18 من نيسان 2021 وتم تقييم التعافي باستخدام مقاييس نتائج اختبارات مختلفة للمريض على مدى خمسة أشهر وعام واحد بعد الخروج من المستشفى.

ووفقاً لما جاء فيها قام الباحثون بأخذ عينات دم من المشاركين لتحليل وجود بروتينات التهابية مختلفة وتم فحص نحو 2320 مريضاً بعد خمسة أشهر من خروجهم وفحص 33 بالمئة منهم بعد عام حيث وجد أن نسبة البالغين الذين تعافوا تماماً لم تتغير بشكل ملحوظ بين خمسة أشهر وسنة بعد خروجهم من المستشفى وبلغت25.5  بالمئة بالنسبة للمرضى الذين تم فحصهم بعد خمسة أشهر و28.9 بالمئة لأولئك الذين فحصوا بعد عام.

وأشارت الدراسة أيضاً إلى أن كون المريض أنثى أو مصاباً بالبدانة ويستخدم جهاز التنفس الصناعي في المستشفى هي عوامل ترتبط بانخفاض احتمال الشفاء التام بعد عام واحد.

وتشمل الأعراض الأكثر شيوعاً لكوفيد طويل الأمد الشعور بالتعب وآلام العضلات والخمول والأرق وضيق التنفس.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

دراسة بريطانية: زيادة عدد ساعات الدراسة لا تؤدي إلى نتائج أفضل

لندن-سانا توصلت دراسة بريطانية حديثة إلى أن زيادة عدد ساعات الدراسة لا تؤدي بالضرورة إلى …