القرم: واشنطن كانت تخطط لفتح مختبر بيولوجي في سيمفيروبول

موسكو-سانا

كشف نائب رئيس وزراء جمهورية القرم غيورغي مرادوف أن الولايات المتحدة كانت تخطط لفتح مختبر بيولوجي في مدينة سيمفيروبول عندما كانت شبه جزيرة القرم ضمن أوكرانيا.

ونقل موقع روسيا اليوم عن مرادوف قوله في تصريح اليوم “تم تطوير الأسلحة البيولوجية لسنوات في مختبرات البنتاغون السرية على أراضي أوكرانيا وهذا الموضوع معروف لسكان القرم.. كما أن الأمريكيين خططوا لفتح مختبر بيولوجي في سيمفيروبول ومنع ذلك فقط انضمام القرم إلى روسيا في آذار 2014”.

وأشار مرادوف إلى أن الجهات الروسية المختصة عثرت بعد انضمام القرم إلى روسيا في أراضي محطة مكافحة الطاعون السوفييتية السابقة في سيمفيروبول على 104 مجموعات من الطفيليات الخارجية المعدة للشحن إلى الخارج و46 عينة من الأعضاء الداخلية للقوارض و105 عينات من مصل الدم البشري.

وتابع مرادوف “وفي نفس محطة مكافحة الطاعون تم العثور على وثائق تفيد بأن الأمريكيين خططوا لفتح مختبرهم البيولوجي في سيمفيروبول” لافتاً إلى أن المختبرات التي تم اكتشافها حالياً في أوكرانيا تؤكد استنتاجات القيادة الروسية بأنها كانت تتحول إلى نقطة انطلاق لعدوان محتمل ضد بلادنا بما في ذلك من خلال تنفيذ حرب بيولوجية خفية”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية كشفت قبل أيام تفاصيل عن مشروع أمريكي للأسلحة البيولوجية تم تنفيذه بمشاركة مختبرات في كييف وخاركوف وأوديسا خلال الفترة حتى عام 2020.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

جمهورية القرم: نعتزم استعادة الاتصال البحري مع مينائي بيرديانسك وماريوبول

موسكو-سانا أعلن نائب رئيس وزراء جمهورية القرم الروسية غيورغي مرادوف أن شبه الجزيرة مهتمة