السفير آلا: إرسال الغرب أسلحة فتاكة وصواريخ إلى أوكرانيا يهدف إلى تصعيد الأزمة

جنيف-سانا

أكد السفير حسام الدين آلا مندوب سورية الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في جنيف أن إرسال الغرب الأسلحة الفتاكة والصواريخ إلى أوكرانيا وفرض إجراءات قسرية أحادية بحق روسيا يهدف إلى تصعيد الأزمة وممارسة الضغط عليها.

وقال السفير آلا في جلسة النقاش العاجل حول أوكرانيا خلال الدورة التاسعة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان إن اضطلاع هذا المجلس بدوره في تعزيز وحماية حقوق الإنسان ينبغي أن يستند إلى التعاون والحوار وأن يلتزم بمبادئ العالمية والموضوعية وعدم الانتقائية بعيداً عن المعايير المزدوجة والتسييس.

وأوضح السفير آلا أن الهدف من عقد جلسة النقاش العاجل حول أوكرانيا بعد سنوات من الصمت عن انتهاكات حقوق الإنسان التي تعرض لها سكان منطقة دونباس والصمت عن إدانة القصف الأوكراني الذي استهدف الأحياء السكنية في المنطقة وأوقع ضحايا بين المدنيين ودفع بالآلاف إلى النزوح نحو الأراضي الروسية لا ينطلق من أوجه قلق تتعلق بحقوق الإنسان بل من مصالح وأجندات سياسية تسعى إلى تصعيد الأوضاع وممارسة الضغط على الاتحاد الروسي.

وأشار السفير آلا إلى أن اللجوء إلى فرض إجراءات قسرية أحادية غير قانونية بحق روسيا وتجاهل اوجه قلقها الأمنية المشروعة وإرسال الأسلحة الفتاكة والصواريخ إلى أوكرانيا يؤكد رغبة الدول الغربية بتصعيد الأزمة وتوفير الغطاء للاستمرار في تهديد الأمن القومي الروسي.

وقال السفير آلا إن سورية لا ترى في هذه الجلسة وفي مشروع القرار المسيس المعروض عليها أساساً صالحاً لمعالجة اوجه قلق حقوق الإنسان في أوكرانيا بشكل شامل ومنصف داعياً الدول الأعضاء في المجلس إلى وقف هذا النهج المسيس الذي يتناقض مع ولاية ودور مجلس حقوق الإنسان ومسؤوليته عن المساهمة في إيجاد تسوية سلمية للأزمات.

انظر ايضاً

مجلس حقوق الإنسان يعتمد نتائج المراجعة الدورية الشاملة لحقوق الإنسان في سورية.. السفير آلا: سورية حريصة على التعاون مع الآلية باعتبارها الأكثر حياداً

جنيف-سانا اعتمد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في إطار دورته العادية الخمسين المنعقدة في …