الخارجية الروسية: الاتهامات العدائية ضد روسيا هدفها توسع الناتو نحو الشرق

موسكو-سانا

أكد نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر غروشكو أن الاتهامات العدائية التي يطلقها حلف الناتو ضد روسيا تهدف إلى تبرير نشاطه العسكري على الجناح الشرقي من أوروبا.

وقال غروشكو في تصريح اليوم تعليقاً على قرار الناتو إرسال قوات إضافية إلى أوروبا الشرقية “إن الخطوة الوحيدة المطلوبة من الناتو هي دعوة أوكرانيا للامتثال لاتفاقات مينسك ولكن مثل هذه الخطوة من شأنها أن تتعارض مع نهج شيطنة روسيا واتهامها بالنوايا العدوانية والذي يتبناه الحلف من أجل تبرير نشاطه العسكري على الجناح الشرقي أمام الرأي العام.

وأضاف غروشكو: “إن التهديد بالهجوم الروسي على أوكرانيا والذي يوجد فقط في العقول الملتهبة في الغرب يستخدم في إظهار الطلب على قوة الحلف واستعداده للدفاع عن الحلفاء العزل ضد تهديدات القوات الروسية” لافتاً إلى أنه كلما ارتفعت الصرخات بشأن عدوانية روسيا كلما زاد الناتو من ضخ هذه القوة غير المعقولة نحو الشرق.

ويواصل حلف الناتو حملة دعائية لتوتير الأوضاع في أوكرانيا عبر نشر معلومات كاذبة حول نشاطات عسكرية روسية في وقت أعلن فيه اليوم نيته وضع قوات احتياطية في حالة تأهب وإرسال سفن ومقاتلات إلى دول أوروبا الشرقية.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

لوكاشينكو: يدعو إلى تشكيل جبهة واحدة مع روسيا لمواجهة توسع الناتو

موسكو-سانا دعا رئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي إلى تشكيل جبهة واحدة …