تنديد فلسطيني بهدم الاحتلال لمنزلين في القدس

القدس المحتلة-سانا

في مقدمة لتهجير الفلسطينيين من حي الشيخ جراح في القدس المحتلة وهدمه بالكامل اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي الحي اليوم وهدمت منزلين فلسطينيين واعتدت على من فيهما وشردت قاطنيهما واعتقلت ستة منهم كما اعتقلت 21 شخصاً من المتضامنين مع أصحابهما.

لم تكتف قوات الاحتلال بذلك بل حولت محيط المنزلين إلى منطقة مغلقة ومنعت الفلسطينيين من الاقتراب منها.. وما هدم هذين البيتين العائدين لعائلة صالحية إلا اعتداء جديد يضاف لسلسلة ممارسات الاحتلال العدوانية بحق الفلسطينيين وخاصة في القدس المحتلة في محاولة لتهجيرهم من المدينة ومحاصرتها بحزام استيطاني وتقطيع أوصالها وعزلها لفرض واقع جديد وتغيير هويتها وطابعها العربي وتهويدها.

الرئاسة الفلسطينية أدانت في بيان نقلته وكالة وفا هدم المنزلين مؤكدة أنه يمثل جريمة حرب وطالبت المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته والضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف سياسة التطهير العرقي التي ينتهجها ضد الفلسطينيين والعمل على وقف جرائمه المتواصلة بحقهم وخاصة في القدس.

وأشارت إلى أن ما يشهده حي الشيخ جراح من عمليات هدم وتشريد وقمع للمقدسيين يضع المجتمع الدولي وخاصة الأمم المتحدة على المحك لترجمة أقواله إلى أفعال داعية إلى الإسراع بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الذي يتعرض لسياسة تمييز عنصري لم يشهد لها العالم مثيلاً.

رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية أدان أيضاً الجريمة التي تندرج ضمن سياسات الاضطهاد والعنصرية والتطهير العرقي ضد أصحاب الأرض الأصليين لصالح المستوطنين مطالبا الأمم المتحدة بالتدخل لوقف تلك السياسات العنصرية.

بدورها شددت الخارجية الفلسطينية على أن هدم المنزلين يأتي في إطار الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال ومستوطنوه في القدس بهدف ضرب مقومات صمود المقدسيين وتغيير واقع المدينة التاريخي والقانوني والديمغرافي وعزلها تماماً عن محيطها الفلسطيني.

ولفتت الوزارة إلى تصاعد عمليات هدم الاحتلال للمنازل في القدس وإجبار أهلها على هدم منازلهم بأنفسهم وتسليمهم المزيد من الاخطارات بالهدم وخاصة في بلدة سلوان وحي الشيخ جراح وتكثيف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى وعمليات الاستيطان في القدس وتصعيد القمع والتنكيل بحق المقدسيين وتهجير الآلاف منهم خارج المدينة موضحة أن الهدف من هذه الممارسات فصل البلدات الفلسطينية عن بعضها البعض وتحويلها إلى جزر معزولة وسط بؤر استيطانية كبيرة ضمن مخططات الاحتلال الاستعمارية التهويدية.

حركة فتح أكدت أن تصعيد الاحتلال عمليات هدم منازل الفلسطينيين وخاصة في القدس جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية مشددة على أن جريمة هدم منزلي عائلة صالحية تضاف إلى جرائم الاحتلال وممارساته التعسفية وعدوانه السافر والممنهج المتصاعد الذي يستهدف وجود الشعب الفلسطيني على أرضه ما يستدعي من المجتمع الدولي والأمم المتحدة التدخل لوقف هذه الجرائم ومحاسبة المسؤءولين عنها.

من جانبه قال وزير شؤون القدس فادي الهدمي إن جريمة إخلاء وهدم منزل عائلة صالحية تجمع ما بين التهجير القسري والتطهير العرقي موضحاً أن أكثر من 100 من قوات الاحتلال شاركوا في جريمة هدم المنزل بطريقة وحشية ترقى إلى جريمة حرب وتكرار لنكبة تهجير العائلة من عين كارم عام 1948.

وأشار وزير شؤون القدس إلى أن هدم المنزلين بعد تهجير أصحابهما قسرياً جريمة تطهير عرقي بموجب القانون الدولي والإنساني لافتاً إلى أن الرد الإجرامي الإسرائيلي على المواقف الرافضة لجريمة الإخلاء والهدم التي عبر عنها ممثلو الدول الأوروبية والغربية عند تضامنهم مع العائلة يستدعي من المجتمع الدولي التحرك السريع والعاجل لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني كخطوة أولى نحو إنهاء الاحتلال.

بدوره دعا مستشار الرئاسة الفلسطينية لشؤءون القدس أحمد الرويضي المحكمة الجنائية الدولية إلى التحرك فوراً لوقف سياسة التطهير العرقي التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق أبناء مدينة القدس المحتلة وخاصة حي الشيخ جراح.

وقال الرويضي: “الشيخ جراح وستة أحياء في القدس مستهدفة بالكامل ولدينا تأكيدات بعزم الاحتلال تنفيذ عمليات هدم واسعة خلال الفترة القادمة ففي حي البستان بدؤوا بهدم منزل عائلة جلاجل وفي الشيخ جراح منزل عائلة صالحية وهناك 100 منزل في حي ياصول مهددة بالهدم.

وأوضح الرويضي أن الاحتلال يريد كسر إرادة أهالي القدس لكنهم يخوضون معركة وجود بكل الإمكانيات المتاحة فهم اصحاب الأرض والاحتلال إلى زوال مشدداً على أن الشعب الفلسطيني سيظل متمسكاً بأرضه مدافعاً عن مقدساته وممتلكاته ولن يثنيه هدم المنازل عن مواصلة النضال وسيبني كل ما هدمه الاحتلال.

وكانت سلطات الاحتلال وفي جريمة تضاف إلى سجل جرائمها بحق الفلسطينيين سلمت خلال العام الماضي عشرات الأسر الفلسطينية في حي الشيخ جراح وبلدة سلوان بالقدس المحتلة اخطارات بهدم أو إخلاء منازلهم لتهجيرهم من أرضهم وإحلال المستوطنين مكانهم لتنفيذ مخططاتها بتهويد القدس.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

إصابة عدد من الفلسطينيين جراء اعتداء قوات الاحتلال جنوب جنين

القدس المحتلة-سانا أصيب عدد من الفلسطينيين فجر اليوم جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي