انضمام المئات إلى عملية التسوية في مركز بلدة الشميطية بريف دير الزور

دير الزور-سانا

تتواصل لليوم الثاني عملية التسوية الخاصة بأبناء دير الزور في مركز بلدة الشميطية بالريف الغربي حيث انضم المئات من المدنيين المطلوبين والعسكريين الفارين والمتخلفين عن الخدمتين الإلزامية والاحتياطية إليها.

وأشار علي عيسى الصالح في تصريح لمراسل سانا إلى أنه فار من الخدمة الإلزامية منذ عام 2012 وقام بإجراء التسوية للعودة إلى قطعته العسكرية بينما بين مؤيد الحسن أنه أجرى التسوية تمهيدا للالتحاق بالخدمة الإلزامية.

وأوضح حسين سعيد المحمد أن التسوية مكنته من العودة إلى حضن الوطن وممارسة حياته الطبيعية في حين دعا فايز مالاتي الذي قدم من مسافة بعيدة جميع من تشملهم التسوية إلى الاستفادة من هذه الفرصة.

وتتواصل عملية التسوية خلال الأيام القادمة في مركز الشميطية لإتاحة الفرصة للراغبين بتسوية أوضاعهم للانضمام إليها.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

بدء عملية التسوية في مدينة قارة وما حولها بريف دمشق

ريف دمشق-سانا أفاد مراسل سانا ببدء عملية التسوية في مدينة قارة