الشريط الأخباري

شقيقان من حلب يؤسسان مشغل خياطة باللاذقية

اللاذقية-سانا

نجح الشقيقان عبد الفتاح وأحمد جوهر بتأسيس مشروعهما الصغير الخاص بتصنيع الألبسة الجاهزة عبر افتتاح مشغل للخياطة باللاذقية بعد أن أجبرتهم ظروف الحرب على إغلاق مشغلهما بمدينة حلب.

وتحدث عبد الفتاح في حديثه لمراسلة سانا عن حبه لمهنة الخياطة التي يمتهنها منذ الصغر مع عائلته وقال: “بسبب ظروف الحرب أجبرنا على إغلاق مشغلنا بمدينة حلب وبدأنا مشروعنا باللاذقية بخمس ماكينات أحضرناها من حلب وبعد أن دارت عجلة الإنتاج أصبح المشغل ينتج البيجامات النسائية والرجالية والولادية حيث تمكنا من زيادة عدد ماكينات الخياطة وبات المشغل يعيل حالياً 5 عائلات”.

وأضاف: بالنسبة لأنواع القماش الذي نستخدمه شتاءً فيتضمن “توفليس وفليس قطن” إضافة إلى أنواع من القماش الخفيف وصيفاً نستخدم “الشيفون وشاب قطن وطني والبوبلين والفول ليكرا” لافتاً إلى وصول منتجاتهم إلى أسواق دمشق وحماة.

وتمنى عبد الفتاح في ختام حديثه أن يتمكن من توسيع مشغله وزيادة الإنتاج والتسويق بما يخدم هذه الصنعة التي تشكل شرياناً اقتصادياً مهماً في سورية.

العامل في المشغل زكريا تحدث عن صعوبات العمل في الوقت الحالي وخاصة في ظل غلاء الأسعار مؤكداً تمسكه بصنعة الخياطة رغم كل الظروف بينما تؤكد وفاء “أم 5 أطفال” أنها تقضي وقتاً ممتعاً كونها تهوى هذه المهنة وتجد من خلالها فرصة لإعالة أسرتها.

غفار ديب

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency