الخارجية الروسية: انسحاب موسكو وواشنطن من الأجواء المفتوحة يقلص فعاليتها

موسكو-سانا

أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم أن انسحاب الولايات المتحدة وروسيا من معاهدة “الأجواء المفتوحة” يقلص فعاليتها بشكل حاد إذ ستنخفض المنطقة التي تشملها بنحو 80 بالمئة.

ونقلت وكالة نوفوستي عن الوزارة قولها في بيان: “نحترم قرار الدول المشاركة المتبقية في المعاهدة بمواصلة العمل وفقا لها لكن نتيجة انسحاب الولايات المتحدة وروسيا منها ستنخفض مساحة شمولها بنحو 80 بالمئة وسيقل عدد المهمات المخطط لها لعام 2022 بشكل حاد جداً”.

وشددت الوزارة على أن واشنطن بالذات تتحمل المسؤولية الكاملة عن تدهور نظام المعاهدة مشيرة إلى أن روسيا قررت المشاركة في المعاهدة بهدف تعزيز الأمن الدولي.

ووفق البيان.. نفذت روسيا على مدار 20 عاماً 646 مهمة مراقبة وسمحت بتنفيذ 449 رحلة مراقبة فوق أراضيها وذلك من أصل 1580 وهو أكبر عدد من بين جميع الدول الأطراف في المعاهدة.

انظر ايضاً

روسيا تضيف 25 شخصية أمريكية لقائمة الممنوعين من الدخول إليها

موسكو-سانا أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم توسيع قائمة الشخصيات الأمريكية الممنوعين من دخول