تواصل تراجع شعبية حزب رئيس النظام التركي

أنقرة-سانا

يواصل حزب العدالة والتنمية بزعامة رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان تراجعه مع أزمة أسعار الصرف والزيادات المتعاقبة بأسعار السلع والخدمات.

ونقلت صحيفة زمان عن مدير مؤسسة “ماك” للدراسات واستطلاعات الرأي في تركيا محمد علي كولات قوله في تغريدة على موقع تويتر أن استطلاعات الرأي التي أجريت مؤخراً تعكس تراجع الأصوات التي تؤيد حزب العدالة والتنمية خلال الآونة الأخيرة مؤكداً أن الحزب بات على أعتاب تراجع حاد في الأصوات يصل أعتاب موجة تسونامي.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية كشفت أمس في تحليل لها أن رئيس النظام التركي يزداد شعوراً بالعزلة ويفقد شعبيته بسبب تمسكه بوصفة اقتصادية سببت تداعيات كارثية على الأوضاع المعيشية في تركيا.

وتتزايد الانتقادات والأصوات المعارضة لسياسات أردوغان كما تنخفض نسبة التأييد لحزبه جراء ممارساته على جميع الصعد والتي أدت إلى تدهور الأوضاع الاقتصادية بشكل كارثي والمعاناة من أزمات على مختلف الصعد.

انظر ايضاً

رئيسة حزب تركي: أردوغان يتحمل مسؤولية الأزمة الاقتصادية في تركيا

أنقرة-سانا حملت رئيسة حزب الخير التركي المعارض ميرال أكشينار رئيس النظام التركي