الزعفران (الذهب الأحمر)..  زراعة واعدة في السويداء

السويداء-سانا

تتوافر في محافظة السويداء ظروف ملائمة لإقامة مشروعات خاصة بزراعة الزعفران وذلك بعد نجاح زراعته عبر تجارب أجراها مركز البحوث العلمية الزراعية على مدار السنوات القليلة الماضية.

وبين الدكتور وسيم محسن رئيس مركز البحوث العلمية الزراعية بالسويداء وعضو اللجنة الوطنية لنشر زراعة الزعفران في سورية لـ سانا الاقتصادية أن تجارب المركز التي انطلق بها لزراعة الزعفران عام 2018 شملت ثلاثة مواقع بيئية مختلفة ضمن منطقة ضهر الجبل على ارتفاع 1500 متر وأرض محطة بحوث حوط على ارتفاع 1100 متر وفي موقع الطبنة الخامسة على ارتفاع 1600 متر أعطت جميعها نتائج جيدة لافتا إلى أهمية العمل للتوسع في هذه الزراعة الواعدة بالمحافظة والتي تعد من المشاريع الاقتصادية الناجحة وخاصة بعد قيام بعض الأشخاص والمهتمين بزراعة حدائقهم المنزلية أو مساحات من الأرض لديهم.

وأوضح محسن أن المركز يعمل على نشر هذه الزراعة ونقل النتائج المحققة من خلال التجارب التي أجراها إلى المزارعين إضافة إلى إقامة العديد من الندوات العلمية حول زراعته مشيراً إلى أن الزعفران نبات يتحمل الحرارة المنخفضة حتى 10 درجات تحت الصفر والمرتفعة حتى 40 درجة مئوية وتنجح زراعته في المناطق التي يزيد ارتفاعها عن 600 متر ويحتاج عند بدء زراعته في أيلول كمية قليلة من المياه ويعتمد على مياه الأمطار خلال مراحل نموه كما يحتاج إلى حماية من القوارض.

وتعتبر نبتة الزعفران أو “الذهب الأحمر” كما تسمى من النباتات الاقتصادية ذات المردود العالي وهي من أغلى التوابل ولها خصائص طبية علاجية مهمة ويمكن أن تفوق قيمتها المعادن النفيسة كالذهب.

وتسعى وزارة الزراعة إلى تطوير ونشر زراعة الزعفران ذات المردود الاقتصادي على نطاق واسع وذلك بعد نجاح زراعته في المواقع المدروسة والمختبرة بمحافظات ريف دمشق واللاذقية وطرطوس وحمص والسويداء.

 عمر الطويل

نشرة سانا الاقتصادية

لمتابعة أخبار سانا على تلغرام: https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الزعفران أو الذهب الأحمر… زراعة واعدة في سورية

تصوير: فداء شمس الدين