الخارجية الفلسطينية تطالب الجنائية الدولية التحقيق بجرائم الاحتلال

القدس المحتلة-سانا

جددت وزارة الخارجية الفلسطينية مطالبتها المحكمة الجنائية الدولية بالخروج عن صمتها والبدء الفوري في التحقيق بجرائم الاحتلال ومستوطنيه.

وأوضحت الوزارة في بيان اليوم أوردته وكالة وفا أن جريمة قتل الشاب صدام حسين بني عودة 26 عاماً من بلدة طمون جنوب شرق طوباس برصاص قوات الاحتلال تضاف إلى الجرائم التي تنفذها ومستوطنوها بحق الفلسطينيين وأرضهم وممتلكاتهم ومقدساتهم في انتهاك صارخ للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

وأشارت الوزارة إلى أن صمت المجتمع الدولي ومؤسسات ومنظمات الأمم المتحدة عن جرائم الاحتلال ومستوطنيه يشجعه على التمادي في ارتكاب المزيد من الجرائم.

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية تطالب مجلس الأمن بتنفيذ القرارات الأممية

القدس المحتلة -سانا جددت وزارة الخارجية الفلسطينية مطالبتها المجتمع الدولي وفي مقدمته مجلس الأمن