الشريط الأخباري

دراسة: المدخنون أكثر عرضة لانقطاع التنفس أثناء النوم

لندن-سانا

كشفت دراسة بريطانية حديثة أن المدخنين معرضون أكثر من غيرهم لخطر انقطاع التنفس أثناء النوم جراء كميات النيكوتين الزائدة في الدم.

وأثبتت الدراسة التي أجراها علماء في معهد أبحاث القلب “اتش ار أي” ونشرها موقع “تودي يوكي نيوز” وجود علاقة بين كميات النيكوتين في الدم ومقدار الوقت الذي يقل فيه الأكسجين أثناء النوم مبينة أن زيادة مستوى النيكوتين تعتبر أحد الأسباب الرئيسية لحدوث انقطاع التنفس الشديد.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور جون أوسوليفان إنه مقابل كل سيجارة يستهلكها المدخن ينخفض الأكسجين في الدم بشكل خطير حيث يسبب التدخين زيادة الوقت الذي يتشبع الدم فيه بالأكسجين بنسبة أقل من 90 بالمئة ما يزيد احتمالية أن ينتهي الأمر بالموت بأمراض القلب والأوعية الدموية.

ولفت أوسوليفان إلى أن الباحثين تمكنوا في دراستهم لأول مرة من تحديد تأثير التدخين على تركيزات الأكسجين في الليل لدى الأشخاص الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم معتمدين على قياسات دقيقة تقترن بمستويات الأيض في الدم وهي أكثر دقة من الاستبيانات المبلغ عنها ذاتيا.

يشار إلى أن نسبة انقطاع التنفس أثناء النوم تصل إلى شخص واحد من بين كل أربعة بالغين وعلى الرغم من شيوعه إلا أن عواقبه وتفاعلاته مع الأمراض الأخرى لا تزال غير مفهومة بشكل جيد وتحتاج إلى مزيد من الدراسات.