التوسع بأسرة العناية المشددة لصالح مرضى كورونا في مشفى دمشق

دمشق-سانا

ذكر مدير الهيئة العامة لمشفى دمشق (المجتهد) الدكتور أحمد عباس أن عدد الحالات المراجعة للمشفى والمشتبه بإصابتها بفيروس كورونا لا يزال كبيراً وتمت زيادة عدد أسرة العناية المشددة لمرضى الفيروس لتصبح 16 سريراً.

وبين الدكتور عباس في تصريح لمندوبة سانا أن الموجة الرابعة من انتشار الفيروس لا تزال مستمرة وأنه يراجع إسعاف العزل بالمشفى يومياً نحو 30 مريضاً بشكوى أعراض مشابهة لكورونا ويوجد في قسم العزل حالياً 66 مريضاً منهم 16 في العناية المشددة والتي كانت تحوي 12 سريراً وتمت زيادتها إلى 16 لتغطية الحاجة.

وأوضح الدكتور عباس أن حالات كورونا التي تقبل في المشفى هي من الدرجة المتوسطة والشديدة معظمها بأعراض صدرية وهضمية ونقص في الأكسجة مبيناً أن الوفيات سببها في أغلب الأحيان سوء وضع المريض والتأخر بطلب الرعاية الصحية له.

وجدد الدكتور عباس تأكيده على ضرورة تلقي اللقاح وخاصة لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة لتشكيل مناعة فردية ومجتمعية وتخفيف نسب قبول المشافي والعنايات في حال الإصابة بكورونا مشدداً على الالتزام بالإجراءات الصحية كارتداء الكمامة وتحقيق التباعد المكاني.

راما رشيدي

انظر ايضاً

فريق طبي ينجح بإجراء جراحة تنظيرية نوعية في مشفى دمشق

دمشق-سانا نجح فريق طبي في الهيئة العامة لمشفى دمشق “المجتهد”