الطبيعة والإنسان والوطن ضمن معرض فني شبابي في سلمية

حماة-سانا

(منك نستمد الأمل) عنوان المعرض الفني الذي أقيم في صالة المعارض في المركز الثقافي بسلمية بريف حماة الشرقي وضم مجموعة من المواهب الفنية الشابة.

وتناولت اللوحات التي ضمها المعرض موضوعات متنوعة جسدتها أنامل 43 طالباً وطالبة تراوحت أعمارهم بين 15 و18 عاما متطرقين لمواضيع شملت الطبيعة والإنسان والوطن برؤية فنية خاصة بكل مشارك.

وأكدت رئيسة المركز حنان القصير لـ سانا الثقافية أن هذه المعارض تشكل فرصة لأصحاب المواهب الفنية لإطلاق العنان لإبداعاتهم والنظر إلى الأشياء بمنظور مختلف مشيرة إلى أنه من خلال المتابعة والتدريب والمثابرة وتطوير القدرات يمتلك المشاركون في هذه المعارض الخبرة لتقديم الفن الجميل والمتميز.

بدوره وجد الفنان التشكيلي أغيد الحاج المعرض بأنه يجسد أحلام وتطلعات الموهوبين الذين حرصوا في أعمالهم على رسم الإنسان وجوانب متعددة من معاناته وكيفية الخلاص منها ولا سيما أن المعرض ضم لوحات متنوعة شملت الطبيعة والحضارة السورية إضافة إلى أفكار ونتاجات فنية جديدة.

وذكرت الفنانة نغم الحايك أن المشاركين حاولوا دمج اللوحات ليعبروا عن الإنسان وفكره وتفاصيل حياته من خلال الألوان التي غلب على معظمها الطابع البارد الذي يوحي بالاكتئاب والتعب وفي النهاية يوجد بارقة أمل وتفاؤل كبير بعد اجتياز هذه المرحلة.

وبينت الفنانة منال فرج أن المعرض تضمن لوحات تعبر عن الصمود رغم كل المعاناة التي يعيشها الإنسان وتحديه لجميع الظروف وبالأخص الفئة الشابة ولوحات أخرى تعكس واقع حال الممثلين السوريين الذين تركوا بصمات في قلوب السوريين لأن الدراما السورية ترتبط بالفن التشكيلي.

عبد الله الشيخ ومحي الدين فهد

انظر ايضاً

حملة تشجير وتنظيف للشوارع الرئيسة في سلمية بريف حماة

حماة-سانا نفذ مجلس مدينة سلمية بريف حماة الشرقي بالتعاون مع اتحاد الشبيبة حملة لزراعة الاشجار …