الخارجية الروسية: طريقة انسحاب الغرب من أفغانستان كانت مخزية

موسكو-سانا

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا اليوم إن طريقة انسحاب الغرب من أفغانستان كانت مخزية للغاية مشيرة إلى أن الغرب لن يستطيع التعامل مع الكارثة المتعلقة بأفغانستان دون مساعدة من روسيا.

وقالت زاخاروفا عبر أثير القناة الأولى: “ما حدث من انهيار كان بسببهم، كان خطأ الغرب الجماعي، نرى في أفغانستان أشياء مخزية، نرى ما فعلوه بالبلاد وكيف أنهم لم يستطيعوا الخروج من هناك بصورة مشرفة، وكيف أنهم خذلوا عشرات الآلاف، إن لم يكونوا مئات الآلاف، لقد عرضوا ملايين المواطنين للخطر وأولئك الذين تعاونوا معهم والذين لم يعملوا لمصلحة أحد وإنما بكل بساطة كانوا يعيشون في بلدهم.

وأضافت زاخاروفا: “الغرب يدرك أنه من دون بلادنا لا يستطيع فعل أي شيء حيال هذه الكارثة الكبرى، فهي ليست مشكلة بل كارثة من كل الجهات”.

إلى ذلك حذرت زاخاروفا الولايات المتحدة من المزيد من التدخل في الشؤون الداخلية الروسية مضيفة: “إن الجانب الروسي يمتلك أدلة دامغة على انتهاك منصات الإنترنت الأمريكية للتشريعات الروسية في سياق التحضير لانتخابات مجلس الدوما وإجرائها”.

وفي هذا الصدد “أعلن أن التدخل في الشؤون الداخلية لبلدنا أمر غير مقبول بشكل قاطع وقد نقلنا معلومات ذات الصلة من خلال السفارة الروسية في واشنطن إلى وزارة الخارجية ومجلس الأمن القومي الأمريكي”.

وتابعت: “ننطلق من أن السلطات الأمريكية ستتخذ على الفور الإجراءات الكفيلة بتنفيذ طلباتنا وكما تعلمون فإن صبر موسكو التي ما زالت تمتنع عن إقامة حواجز للأعمال الأمريكية في روسيا له حدود”.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد استدعت يوم الجمعة الماضي السفير الأمريكي لديها جون ساليفان إلى مقر الوزارة وأبلغته بعدم جواز التدخل في الشؤون الداخلية الروسية بشكل قاطع.

وأكدت زاخاروفا أن “سبب الاستدعاء وحيد وهو التدخل في الانتخابات الروسية”.

وفي تعليقها على تقرير البرلمان الأوروبي الذي يلوح بإمكانية عدم الاعتراف بنتائج الانتخابات في روسيا قالت زاخاروفا: إن “موسكو سترفض بشدة” التدخل في انتخاباتها الوطنية مشيرة إلى أن الهدف واضح من الخطوة الأوروبية ألا وهو زيادة التفاقم في العلاقات المعقدة أصلاً بين روسيا والاتحاد الأوروبي، والتأثير بطريقة أو بأخرى على القرارات الداخلية التي تحدث في روسيا.

وتجري هذا العام انتخابات مجلس الدوما (النواب) إضافة إلى انتخابات إقليمية ومحلية أخرى في يوم التصويت الموحد في الفترة من 17 إلى 19 أيلول وسيتم انتخاب أعضاء مجلس الدوما لمدة خمس سنوات عبر نظام انتخابي مختلط 225 نائباً من القوائم الحزبية و225 نائباً في الدوائر الفردية.

انظر ايضاً

زاخاروفا: الغرب سيتدخل لزعزعة استقرار بيلاروس

موسكو-سانا أكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الغرب سيحاول زعزعة استقرار بيلاروس بدلاً …