الشريط الأخباري

دراسة تحذر من التداعيات السلبية للعواصف الشمسية على الإنترنت

واشنطن-سانا

حذرت دراسة حديثة من التداعيات السلبية للعواصف الشمسية الكبيرة في أعقاب حدوثها على شبكات الإنترنت الضخمة.

ووفق صحيفة ديلي ميل البريطانية أوضح علماء الفيزياء الفلكية في جامعة كاليفورنيا أن الإنترنت قد يتعطل لأسابيع في أعقاب عاصفة شمسية كبيرة بسبب نقاط الضعف في شبكة العالم الضخمة من كابلات الاتصالات البحرية.

وأشار العلماء إلى أنه لا يمكن للتقلبات الكهرومغناطيسية التي تسببها العواصف الشمسية الشديدة أن تضر بشكل مباشر بكابلات الألياف الضوئية التي تشكل العمود الفقري للإنترنت لكن يكون لديها القدرة على إخراج معززات الإشارة المنتشرة على طول الكابلات البحرية الضرورية للحفاظ على التوصيلات عبر مسافات كبيرة.

وبين العلماء أن احتمال حدوث عاصفة شمسية قادرة على إحداث اضطراب كارثي قد يحدث في السنوات العشر القادمة يتراوح بين 1.6 و12 بالمئة مشيرين إلى أنه بالإضافة للاضطرابات المحتملة في الوصول إلى الإنترنت يمكن لمثل هذه الأحداث أن تؤدي أيضاً إلى انقطاع التيار الكهربائي على نطاق واسع عن طريق التحميل الزائد على شبكات الطاقة.

وتعد أحد أقوى أشكال العواصف الشمسية هو القذف الكتلي الإكليل وهو حدث عندما تطرد الشمس إلى الفضاء سحابة من الجسيمات المتأينة والتقلبات الكهرومغناطيسية غالباً في أعقاب التوهج الشمسي.

انظر ايضاً

عودة خدمة الإنترنت بعد إصلاح الورش عطلاً في الكبل الضوئي بين حمص وطرطوس

دمشق-سانا عادت خدمة الإنترنت إلى سورية بعد إنجاز الورش الفنية أعمال الإصلاح للعطل في الكبل …