الشريط الأخباري

نحو 13 ألف طالب وطالبة من جميع المحافظات استفادوا من القروض الطلابية الشهرية والشخصية

دمشق-سانا

أكد المدير العام للهيئة العامة لصندوق التسليف الطلابي مازن أسعد أن نحو 13 ألف طالب وطالبة من جميع المحافظات استفادوا من القروض الطلابية الشخصية والشهرية لعام 2021 بقيمة مالية إجمالية تجاوزت 3.5 مليارات ليرة سورية.

وقال أسعد في لقاء مع سانا إن 15307 طلاب تقدموا بطلبات إلى الهيئة وفروعها في المحافظات للاستفادة من القروض الطلابية خلال الفترة ما بين 28-3 و 25-4-2021 وتم قبول طلباتهم جميعا واستنكف عدد منهم لأسباب خاصة بهم مبيناً أنه تم توزيع ومنح القروض للطلاب خلال الفترة ما بين 19-4 و 19-7-2021 ويجري حالياً استقبال الطلاب لتسديد الأقساط المترتبة عليهم وموضحاً أن هذه القروض لا تخضع لأي فائدة أو رسوم أو اقتطاعات.

وأشار أسعد إلى أنه تم تقديم الكثير من التسهيلات للطلاب من أجل الحصول على القروض وإلغاء عدة شروط سابقة والتي كانت تتطلب وجود كفيلين حيث تم الاكتفاء بكفيل واحد من موظفي الدولة المدنيين القائمين على رأس عملهم لافتاً إلى أن هناك ارتياحاً عاماً من جميع الطلاب لإجراءات الحصول على القروض الميسرة والبسيطة.

وبين أسعد أنه تم تشكيل لجان لإجراء استطلاعات رأي ودراسة واقع احتياجات الطلاب ووضع خطة لرفد خزينة الصندوق بموارد إضافية تضمن زيادة محفظته المالية بما يساعد في إيصال خدماته لأعداد أكبر من الطلاب خلال الفترة القادمة إضافة إلى الآليات والأسس التي يجب أن يستند إليها عمل الصندوق والتي تمكنه من رفع أدائه في الوصول إلى الشرائح الطلابية الأكثر احتياجاً ووضع مؤشرات دقيقة لقياس الأداء والتغذية الراجعة من قبل الطلاب وتصور واضح للفئات المستهدفة وتوسيع حزمة الخدمات التي يمكن تقديمها في المستقبل بما يتناسب مع احتياجات الطلاب والوضع المعيشي الضاغط ومن ثم تحقيق الهدف الذي أنشئ لأجله الصندوق وهو دعم شريحة الطلاب خلال التحصيل العلمي.

من جهته أوضح ياسين عبد الحميد رئيس فرع دمشق للهيئة العامة لصندوق التسليف الطلابي أن 800 طالب وطالبة استفادوا من القرض الشخصي ونحو 460 طالباً وطالبة استفادوا من القرض الشهري منوهاً بإقبال الطلاب الكبير على الهيئة من أجل الاستفادة من القروض التي لها دور في تخفيف الأعباء المالية عن الطلاب وأسرهم في ظل الأوضاع الحالية ودعمهم لمتابعة تحصيلهم العلمي.

وأكدت الموظفة دلال صالح في فرع الصندوق بدمشق أنه يتم تقديم كل التسهيلات للطلاب وإرشادهم والإجابة عن استفساراتهم فيما يخص الأوراق المطلوبة ومكان الحصول عليها لتتم العملية بأسرع وقت ممكن.

بدورهم أعرب الطلاب رهف الخطيب من كلية الطب البشري وأحمد الحسين من كلية الهندسة الطبية والطالب جعفر من كلية الهندسة المعلوماتية وراما صلاح من كلية الاقتصاد بجامعة دمشق عن ارتياحهم وسعادتهم بالقروض التي حصلوا عليها وإجراءاتها الميسرة مؤكدين أنها ستسهم في دعم متابعة تحصيلهم العلمي دون الحاجة للجوء إلى سوق العمل لسد الاحتياجات المادية ومصاريف الدراسة والتنقل وبالتالي التفرغ للدراسة والتقدم للامتحانات في وقتها.

والد إحدى الطالبات المستفيدات من القرض الشخصي عزو طه موظف متقاعد قال إن هذه القروض خطوة ممتازة لمساعدة الطلاب في مسيرتهم الجامعية مشيراً إلى أن ابنته تدرس في قسم علم الاجتماع بجامعة دمشق “السنة الأولى” وقد استفادت من القرض الشخصي في شراء مستلزماتها الدراسية ومحاضراتها.

ويمنح القرض الشهري البالغ 40 ألفاً كراتب للطالب طيلة سنوات دراسته باستثناء أشهر الصيف من كل عام ويتوقف عند رسوب الطالب في سنته ليكمل عند الترفع أما القرض الشخصي البالغ 300 ألف ليرة فيمنح لمرة واحدة وللطلاب من جميع السنوات الدراسية.

ويسدد الطالب القرض الشهري بعد سنتين من التخرج النظامي بذات المبلغ 40 ألف ليرة شهرياً ودون أي فوائد أما قرض الـ 300 ألف فيبدأ تسديده بعد شهر من الاستفادة على أقساط لمدة 30 شهرا أي بمعدل 10 آلاف كل شهر ودون فوائد أيضاً.

هيلانه الهندي ومنار ديب

انظر ايضاً

فتح باب التقدم للقروض الطلابية الشهرية والشخصية

دمشق-سانا أعلنت الهيئة العامة لصندوق التسليف الطلابي اليوم فتح باب التقدم للقروض الطلابية “الشهرية والشخصية” …