إثارة وندية في السباق الدوري السابع للخيول العربية الأصيلة-فيديو

دمشق-سانا

سبعة أشواط من التشويق والإثارة كانت كفيلة أن ترفع الحماس لدى عشاق فروسية السرعة إلى أعلى درجاته في السباق الدوري السابع الذي أقامته الجمعية السورية للخيول العربية الأصيلة على مضمار سباق دمشق بالديماس بالتعاون مع مكتب الخيول العربية بوزارة الزراعة والإصلاح الزراعي.

المنافسة كانت قوية في جميع الأشواط ولم تفصل النتيجة إلا في الثواني الأخيرة حيث جرى الشوطان الأول والثاني لمسافة 1600 متر كل على حدة للخيول السورية الصافية والعربية المسجلة من الدرجة الرابعة بينما أقيم الشوطان الثالث والرابع لمسافة 1450 متراً لخيول الدرجة الثالثة الصافية والمسجلة أما خيول الدرجتين الأولى والثانية فتنافست في الشوطين الخامس والسادس لمسافتي 2200 متر ومسك الختام كان مع الشوط السابع المفتوح للمسافة ذاتها.

وأسفرت نتائج الأشواط السبعة عن فوز الجياد أخيل الشيخ لمالكه رامي الشيخ وناصر الخراط لأحمد الخراط وقعقاع غريب لمحمد هشام غريب وأحمد الهبشة والفرس ماجدة الجولان لعلي الطحان وزلزال الزين لمحمد ديب الشاقي ونصر الخير لإسطبلات الخير واستمرار الوصل لعصام التكلة.

نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور طارق عبد الرحيم قال في تصريح لمندوب سانا الرياضي “وصلت الخيول الى درجة جيدة من الجهوزية بانتظام مشاركاتها في السباقات التي تقيمها الجمعية سنوياً وبشكل دوري كما دخلت خيول جديدة إلى خط المنافسة حيث شكلت السباقات الماضية حافزاً لدى المدربين لتوسيع مشاركات خيولهم وبالوقت ذاته دخول وجوه جديدة إلى عالم الفروسية”.

مدير الجمعية محمد الوادي أوضح أن السباق أقيم بمشاركة متميزة لـ 43 جواداً من مختلف المحافظات حيث وصلنا بهذا السباق ضمن روزنامة الجمعية إلى مرحلة جيدة من تقييم مستوى الخيول العربية فرصدنا تطوراً في الزمن المقدر لتجاوز مسافة السباق ضمن الأشواط الموزعة وفقاً لأعمار الخيول ومستوياتها مشيراً إلى تنوع المسافات وقوة الخيول المشاركة في هذا السباق الذي حظي بمنافسات قوية وخصوصاً في الشوط السابع المفتوح للخيول الرابحة وخيول الدرجتين الأولى والثانية.

أمين سر الجمعية نصار كحول لفت إلى تزايد الإقبال على تربية الخيول العربية التي ترمز لتاريخنا وتوسع دائرة الاهتمام بالسباقات من قبل المربين مشيراً إلى دور الجمعية في تحفيز المربين على الاستمرار في تربية الخيول العربية من خلال إقامة هذه السباقات التي وصلت إلى مستويات متقدمة ومستقبلاً العمل سيكون نحو السباقات الدولية متمنياً أن يلقى المربون مزيداً من الدعم لتخفيف الأعباء التي تفرضها عملية التربية.

رئيس نادي الشرطة للفروسية المقدم محمود المصري بين أن الفروسية بنادي الشرطة من الرياضات الأساسية والعريقة ففرسانها موجودون في كل ميادينها ففي سباقات السرعة ينافس النادي على المراكز الأولى في كل عام ويحصد النقاط التي تضعه على الصدارة في ختام الموسم وكما كان بطلاً للموسم الماضي يسعى إلى أن يحافظ على الصدارة في ختام سباقات هذا الموسم.

وعبر عدد من الحضور في السباق عن سعادتهم لمواكبة منافسات السرعة عن كثب وإعجابهم بالمستوى المتميز الذي ظهرت بها الخيول العربية ذات الارتباط التاريخي الوثيق بسورية.

محمد الرحيل

انظر ايضاً

إثارة وندية في السباق الدوري السابع للخيول العربية الأصيلة