ربط الجامعة بالمجتمع وسوق العمل… دورات للتدريب المهني في كلية الحقوق

دمشق -سانا

تحت عنوان “ربط الجامعة بالمجتمع وسوق العمل” أطلقت اليوم كلية الحقوق بجامعة دمشق “مكتب ممارسة المهنة” بالتعاون مع الاتحاد الوطني لطلبة سورية ووزارتي الداخلية والعدل برنامج دورات التدريب المهني لعام 2021.

ويشمل برنامج الدورات مختلف اختصاصات القانون العام والتجاري والدولي والخاص والجزائي ويستهدف خريجي الحقوق ومن يرغب من كل فئات المجتمع بغض النظر عن التخصص العلمي ويشرف عليه أعضاء الهيئة التدريسية في كلية الحقوق ونخبة من المهنيين العاملين في القطاع الحكومي والنقابات المهنية والمنظمات الدولية.

وتتركز الدورة الأولى التي افتتحت اليوم حول موضوع الجريمة الإلكترونية وأركانها وصورها وآلية تقديم الأفراد للشكاوي المتعلقة بهذا النوع من الجرائم ومن هي الجهة التي تتولى ذلك إضافة إلى مناقشة محاور تتعلق بالمسؤولية الجزائية لمقدمي الخدمات على الشبكة والجرائم التقليدية المرتكبة بوسيلة إلكترونية إضافة إلى الضابطة العدلية المختصة بمكافحة الجريمة الإلكترونية والدليل الرقمي.

وبين الدكتور محمد يسار عابدين رئيس جامعة دمشق في كلمة له خلال الافتتاح أن هذه الدورات تأتي في إطار استراتيجية الجامعة وتوجهها لتفعيل مكاتب ممارسة المهنة بشكل حقيقي في مختلف الكليات والاختصاصات بما يسهم في تحقيق الوظيفة الثالثة للجامعة وهي خدمة المجتمع مبيناً أن الجريمة الإلكترونية من الموضوعات المهمة والتي تشكل خطراً أكثر من أي وقت مضى ولذلك تتطلب التوعية بشكل أكبر بكل ما يتعلق بها من القضايا التقنية والقانونية والاجتماعية.

وأشار عميد كلية الحقوق الدكتور هيثم الطاس في كلمة مماثلة إلى أن هذه الدورات تأتي تماشياً مع المشروع الوطني للإصلاح الإداري لجهة تأهيل الكوادر الوطنية بكل المهارات وصقل خبراتهم ما يضمن رفداً مستمراً لسوق العمل بالعناصر الشابة والخبرات الكفؤة.

وبينت المدربة خلود الحموي قاضي التحقيق الأول بعدلية دمشق في تصريح لـ سانا أنها تعرض للمتدربين صور وتفاصيل الجرائم الإلكترونية المنصوص عليها في المرسوم التشريعي رقم 17 لعام 2012 مبينة ضرورة أن يطلع الطالب عملياً على كيفية التعامل مع مثل هذه الدعاوي القضائية في هذا المجال.

ومن المشاركين في الدورات الطالبة حنان قاتول سنة ثالثة في كلية الحقوق التي قالت: من المفيد الالتحاق بهذه الدورات والتعرف على تفاصيل قضايا الجريمة الإلكترونية التي يتعرض لها الكثير من شرائح المجتمع يومياً ومن المهم معرفة ما هي حقوقنا وواجباتنا تجاه هذه القضايا.

بدوره أوضح المشارك المحامي عماد اللجمي أنه يشارك في دورتي الجريمة الإلكترونية والقانون الدولي الإنساني لدعم معلوماته من أجل مرحلة الاختصاص.

وتخلل الافتتاح تكريم مجموعة من أساتذة كلية الحقوق القدامى تقديراً لعطائهم خلال مسيرتهم العلمية والأكاديمية في الكلية.

 هيلانه الهندي

 

انظر ايضاً

الوردة الشامية في أبحاث ودراسات كلية الصيدلة بجامعة دمشق

دمشق-سانا أبحاث ودراسات تطبيقية متعددة تنجزها كلية الصيدلة بجامعة دمشق حول الوردة الشامية