المؤتمر القومي العربي: العدو الإسرائيلي لا يفهم سوى لغة المقاومة

بيروت-سانا

أكدت الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي أن هبة الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة والأراضي الفلسطينية خلال الأيام الماضية أكدت أن العدو الإسرائيلي لا يفهم سوى لغة المقاومة والقوة والمواجهة.

وقالت الأمانة العامة في بيان لها اليوم إن “الهبة الشعبية في القدس المحتلة وعموم فلسطين والمستمرة من أوائل شهر رمضان المبارك تشكل نقطة تحول بارزة في مسار المواجهة بين الشعب العربي الفلسطيني والمحتل الإسرائيلي كما في الصراع العربي الصهيوني الذي تحاول أطراف عديدة خارجية وعربية أن تحوله إلى علاقات تطبيعية بين أصحاب الحق ومغتصبيه”.

وأضافت.. إن هذه الهبة “خطوة هامة على طريق إطلاق انتفاضة شعبية ثالثة لها خصائصها وأساليبها المتطابقة مع ظروف الشعب الفلسطيني الراهنة وهي وحدها المستندة إلى المقاومة بكل أشكالها وقادرة على دحر الاحتلال وتحرير القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية”.

وأشارت إلى أن “هذه الهبة تأتي كرد لمن يريد أن يطوي القضية الفلسطينية في غياهب النسيان بما يسمح للمطبعين القدامى والجدد أن يكشفوا عن نواياهم الحقيقية في خدمة المخطط الاستعماري الصهيوني الرامي إلى تصفية القضية الفلسطينية وإلى الهيمنة الكاملة على موارد الأمة بعد تفتيت أقطارها وإشعال الفتن بين مكوناتها”.

ودعت الأمانة العامة كل أعضاء المؤتمر في الوطن العربي والمهاجر إلى التحرك من أجل دعم هذه الهبة ومساندتها ماديا ومعنويا لصمود أبناء القدس وعموم فلسطين.

انظر ايضاً

قوات الاحتلال تجبر عائلة فلسطينية على هدم منزلها في القدس

القدس المحتلة-سانا أجبرت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم عائلة فلسطينية على هدم منزلها في بلدة بيت …