الشريط الأخباري

جملة إجراءات للمؤسسات الخدمية بالحسكة مع اقتراب شهر رمضان المبارك

الحسكة-سانا

اتخذت الدوائر الخدمية بمحافظة الحسكة جملة من الإجراءات مع اقتراب شهر رمضان المبارك بغية تأمين المواد الاستهلاكية الأساسية خلال الشهر الفضيل ومنع التلاعب بالأسعار وتأمين تدخل إيجابي طيلة الشهر.

وبين مدير فرع السورية للتجارة عمر حمو أنه تم تزويد منافذ البيع البالغ عددها 9 في مدينتي الحسكة والقامشلي بكميات من المواد الغذائية المختلفة والتمور والعصائر والشراب التي يكثر بيعها خلال شهر رمضان الكريم مع الحرص على إحداث تدخل إيجابي في الأسواق ومنافسة سعرية تنعكس إيجابا على القدرة الشرائية للمواطنين عبر تخفيض الأسعار وسطيا بنسبة تتراوح بين 15 و25 بالمئة عن أسعار بيع المواد في الأسواق.

من جهته أشار مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك أغناطيوس أغناطيوس إلى أنه يتم تسيير دوريات الرقابة التموينية على الأسواق للتأكد من توافر المواد الغذائية وضبط أسعارها مبينا أن أسعار مختلف مواد السكر والرز والزيت النباتي والتمور والعصائر شهدت انخفاضا ملحوظا فيما لا تزال أسعار بعض مواد الخضار والفواكه مرتفعة نتيجة توريدها من المحافظات السورية الأخرى.

مدير فرع المخابز ماجد الفصيح بين أن المخابز العامة مستمرة في عملها خلال شهر رمضان في ظل توافر جميع مستلزمات العمل من وقود وطحين وخميرة موضحا أن برنامج عمل المخابز لن يتغير كونها تعمل بنظام ورديات مستمر وإنتاج يتم توزيعه على المواطنين وفق برنامج المعتمدين الموزعين ضمن الأحياء والمدن.

وشهدت أسواق المدينة اليوم إقبالا كبيرا من قبل الأهالي للتزود بالمواد وخاصة التموينية.

ودعا الأهالي إلى ضرورة زيادة التدخل الإيجابي من قبل فرع السورية للتجارة وخاصة أن الأسعار مرتفعة وتفوق قدرة المواطن مؤكدين ضرورة تكثيف الرقابة التموينية على الأسواق ومراقبة بيع المواد الغذائية ومنع التلاعب بالأسعار والعمل على توحيدها بين كل المحال التجارية ولا سيما أن هناك نوعا من الفوضى والتلاعب بالسعر وبفروقات واضحة بين محل وآخر ضمن سوق المدينة.