المهندس عرنوس يلتقي الفعاليات الخدمية والاجتماعية والإقتصادية وأعضاء مجلس الشعب في حلب

حلب-سانا

أكد المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء أن الحكومة تبذل جهوداً متواصلة للارتقاء بالواقع الخدمي والتنموي في محافظة حلب من خلال تنفيذ حزمة من المشاريع التي تنعكس إيجاباً على المستوى المعيشي للمواطن.

وخلال لقائه الفعاليات الخدمية والاجتماعية والإقتصادية وأعضاء مجلس الشعب في مدينة حلب لفت المهندس عرنوس إلى أهم المشاريع التي يتم تنفيذها في المحافظة وهي إعادة تأهيل وإصلاح المجموعتين الأولى والخامسة في المحطة الحرارية بقيمة 500 مليار ليرة سورية لتوليد 400 ميغا ومشروع إقامة المحطة الكهروضوئية في المدينة الصناعية بالشيخ نجار باستطاعة 33 ميغا وبقيمة 160 مليار ليرة سورية.

ودعا المهندس عرنوس إلى الاستثمار في الطاقة البديلة والنظيفة من خلال مشاركة القطاع الخاص بالاستفادة من التسهيلات المقدمة لافتاً للجهود المبذولة لحل مشكلة المشتقات النفطية مع نهاية الإسبوع الحالي مؤكدا أن الدعم الحكومي مستمر لإيصاله إلى الشرائح الواسعة في المجتمع وخاصة ما يتعلق بالمواد الغذائية إضافة إلى العمل على تأمين مستلزمات الإنتاج للفلاحين والاستمرار بتنفيذ المشاريع لإعادة تأهيل منظومة الري الزراعي في الريف الشرقي للمحافظة.

وكلف المهندس عرنوس وزارة الكهرباء بنشر برنامج يومي يوضح ما تحصل عليه كل محافظة من كمية الكهرباء المخصصة لها مشيراً إلى أن العمل مستمر لزيادة الخدمات المقدمة عبر الدفع الإلكتروني وقرب صدور قانون حماية المستهلك الجديد الذي يشدد العقوبات على المخالفين والمتلاعبين بالأسعار.

واستمع المهندس عرنوس لمداخلات الحضور التي ركزت على المطالبة بزيادة حصة حلب من التغذية الكهربائية وفصل الكمية المخصصة من الكهرباء عن المدينة الصناعية بالشيخ نجار وتأمين المياه للريف الشرقي والجنوبي وإعادة تفعيل عقود القرى العطشى وزيادة كمية الطحين للأفران والاهتمام بتحسين صناعة الرغيف واستكمال توزيع مادة المازوت على الأهالي وإيصال المازوت الزراعي للريف وتوزيعه على الفلاحين وصيانة الطرق الزراعية وتأهيل طريق حلب-إعزاز في منطقة الليرمون-دير جمال وصرف التعويضات للمواطنين المتضررة منازلهم وممتلكاتهم جراء الإرهاب وزيادة كمية الإسمنت المرسلة إلى مؤسسة عمران وفتح مراكز الامتحانات للشهادة الثانوية في ريف حلب الشرقي.

كما طالب المشاركون بفتح محاكم للنقض والعمل على ضبط الأسعار في الأسواق ومعالجة أزمة المواصلات وزيادة عدد مراكز تكامل في الريف.

حضر اللقاء المهندس سهيل عبد اللطيف وزير الأشغال العامة والإسكان ووزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف ووزير الصناعة زياد صباغ ومحافظ حلب حسين دياب وأمين فرع حلب للحزب أحمد منصور.

 قصي رزوق وزينب شحود

انظر ايضاً

بكلفة 1.8 مليار ليرة.. المهندس عرنوس يضع محطة معالجة مياه الصرف الصحي والصناعي في المدينة الصناعية بحسياء بالخدمة-فيديو

حمص-سانا وضع المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء اليوم مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي …