الشريط الأخباري

تفشي كورونا يربك المسؤولين الأمريكيين ويثير موجة من التخبط في تصريحاتهم

واشنطن- سانا

عكست التصريحات الأخيرة المتناقضة لمسؤولين أمريكيين حجم التخبط والارتباك الذي أحدثه تفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة.

فبينما حذر الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال مؤتمر صحفي عقده منذ أيام من أن الولايات المتحدة تواجه انتشاراً سريعاً للسلالات الجديدة من فيروس كورونا وأن عدد الإصابات الجديدة في ارتفاع، وحالات نقل المرضى للمستشفيات لم تنخفض، أكد أمس كبير المستشارين الطبيين في البيت الأبيض ومدير المعهد الامريكي للأمراض المعدية أنتوني فاوتشي عدم حدوث موجة جديدة للفيروس في أمريكا مع التقدم الحاصل في جهود التطعيم.

وقال فاوتشي في مقابلة مع قناة “إن بي سي” الأمريكية: مع مواصلة التطعيم بكفاءة وفعالية لا أعتقد أن موجة رابعة من الجائحة ستحدث مبيناً أن ذلك لا يعني تسجيل زيادة في عدد الحالات.

بدورها أعربت مديرة المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها روشيل والينسكي عن قلقها إزاء الزيادات الأخيرة في حالات الإصابة في الولايات المتحدة، داعية الأمريكيين إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية وعدم التخلي عنها.

ووفق آخر إحصائية لموقع “وورلد ميترز” لا تزال الولايات المتحدة تتصدر قائمة الدول المتضررة من فيروس كورونا من حيث أعداد الاصابات والوفيات حيث بلغ العدد الإجمالي للإصابات بالفيروس في البلاد 31 مليوناً و508 آلاف و708 بينما بلغ العدد الكلي للوفيات 569 ألفاً و438 حالة.