الشريط الأخباري

إطلاق أكبر تلسكوب للكشف عن جزيئات النيوترينو يعمل من أعماق بحيرة البايكال الروسية

موسكو-سانا

أعلنت وزارة العلم والتعليم العالي الروسية اليوم عن إطلاق أكبر تلسكوب للكشف عن جزيئات النيوترينو في النصف الشمالي من الكرة الأرضية في بحيرة البايكال شرق البلاد.

ونقلت وكالة نوفوستي الروسية عن الوزارة قولها إن التلسكوب الجديد يفتح أمام العلماء “آفاقاً غير مسبوقة في الأبحاث الجيوفيزيائية والهيدرولوجية وفي علم البحيرات وفي دراسة تطور المجرات والفضاء الكوني أي في المجالات التي تتطلب دراسة سيول جزيئات النيوترينو المنبعثة من مصادر فضائية”.

ومن المقرر أن يسهم إطلاق التلسكوب في البايكال في تشكيل شبكة عالمية لإحصاء النيوترينوات عبر جهاز في النصف الشمالي من الكرة الأرضية مشابه لجهاز الكعب الثلجي الأمريكي الخاص بإحصاء جزيئات النيوترينو في القطب الجنوبي.

وتعتمد عملية صيد النيوترينو على كميات كبيرة من الماء النقي سواء أكان ذلك في أحواض طبيعية مثل بحيرة البايكال أو اصطناعية حيث يوفر الحجم الكبير من الماء مزيداً من المجال الذي يمكن لجزيء النيوترينو المرور به كما يجب أن يكون هذا الماء نقياً لإبعاد مواد من شأنها أن تؤثر في مرور جزيء النيوترينو وتسجيله.

والنيوترينو جزيئات محايدة لا شحنة كهربائية لها وكتلتها ضئيلة وتقترب سرعة حركتها من سرعة الضوء.

ويعتقد العلماء أن بمقدور هذه الجزيئات أن تصل إلى الأرض بعد انطلاقها من غياهب مجرات ناشئة أو مضمحلة الأمر الذي يجعلها تحمل معلومات عما حدث في الفضاء الكوني قبل ملايين ومليارات السنين.

انظر ايضاً

الصين تستكمل بناء أكبر تلسكوب لاسلكي في العالم

بكين-سانا استكملت الصين اليوم بناء أكبر تلسكوب لاسلكي في العالم بحجم يضاهي مساحة 30 ملعب …