الحكومة الألمانية:أغلب العائدين من أماكن وجود (داعش)خطيرون أمنياً

برلين-سانا

صنفت الحكومة الألمانية أغلب العائدين من أماكن وجود تنظيم داعش الإرهابي في سورية والعراق بأنهم خطيرون أمنياً.

ونقل موقع دويتشه فيله عن الحكومة قولها في تقرير لها رداً على استجواب من حزب الخضر “إن هناك معلومات تفيد بوجود 148 سيدة ورجلاً كانوا انضموا لتنظيم /داعش/ ويعيشون حالياً في ألمانيا من جديد” مشيرة إلى أن “عدد العائدين الموجودين قيد الاحتجاز مؤخراً بسبب جرائم ذات صلة بسفرهم إلى سورية أو العراق بلغ 42 شخصاً”.

وأضافت الحكومة إن 64 شخصاً آخرين من العائدين تصنفهم الشرطة في قواعد بياناتها على أنهم أشخاص على صلة بتنظيم “داعش” أي يتوقع مشاركتهم في جرائم ذات دوافع سياسية أو يدعمونها.

بدورها قالت خبيرة شؤون السياسة الداخلية بحزب الخضر الألماني إرينه ميهاليك إن “التعامل مع العائدين من مواقع وجود تنظيم /داعش/ يعد تحدياً كبيراً بالنسبة للقضاء والأجهزة الأمنية ويجب فعل كل شيء من أجل التحقيق بسرعة كبيرة لمعرفة أي من العائدين لا يزال مصدر خطر كبير للأمن الداخلي”.

وتشهد الدول الغربية وخاصة الأوروبية حالة استنفار أمني خوفاً من ارتداد الإرهاب الذي دعمته بعض تلك الدول وتغاضت عن جرائمه في سورية إلى أراضيها ولا سيما بعد وقوع هجمات إرهابية في مدن أوروبية.

انظر ايضاً

رويترز: ألمانيا تتحدث عن إرادة للمضي قدماً في المباحثات النووية مع إيران

برلين-سانا أعربت الحكومة الألمانية عن تفاؤلها إزاء المباحثات الجارية في العاصمة النمساوية فيينا بين إيران …