أهالي الشدادي ومناطق بريف الحسكة يتظاهرون احتجاجاً على ممارسات ميليشيا (قسد) ومنعهم من الدخول إلى مركز المدينة

الحسكة-سانا

رداً على تصعيد ميليشيا (قسد) المدعومة أمريكياً جرائمها في منطقة الجزيرة السورية تجمع المئات من أهالي مدينة الشدادي والعديد من مناطق ريف الحسكة الشرقي احتجاجاً على منعهم من الدخول إلى مركز المدينة.

وذكرت مصادر محلية لمراسل سانا أن المئات من الأهالي تجمعوا عند محطة محروقات العيدان عند المدخل الشرقي لمدينة الحسكة مطالبين بالسماح لهم بالدخول إلى مركز المدينة ووقف الممارسات الإجرامية بحقهم وإلغاء ما يسمونه حالة الحظر المفروضة كونها تطبق بمزاجية على بعض المناطق.

وأشارت المصادر إلى أن حالة الحظر التي فرضتها ميليشيا (قسد) بالقوة هي ذريعة لزيادة الضغط على الأهالي الأمر الذي تسبب بتعطيل أعمالهم وصعوبة تأمين احتياجاتهم اليومية وخاصة لأبناء الريف.

وأضافت المصادر إن “أهالي مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي قاموا بقطع الطرقات العامة احتجاجاً على ممارسات (قسد) المدعومة أمريكياً ومطالبتها بإطلاق المختطفين”.

وكانت ميليشيا (قسد) المرتبطة بالاحتلال الأمريكي اعتدت أمس على عدد من المدنيين بينهم فتاة حاولوا العبور للذهاب إلى منازلهم كما قاموا باختطاف عدد من المدنيين بينهم نساء عند دوار البانوراما في المدخل الجنوبي لمدينة الحسكة واقتيادهم إلى جهة مجهولة.

انظر ايضاً

تعزيزات جديدة إلى قواعد الاحتلال الأمريكي بريف الحسكة

الحسكة-سانا أدخلت قوات الاحتلال الأمريكي رتل شاحنات محملاً بمواد لوجستية من الأراضي العراقية لدعم قواعدها …